تركيا: نواب المعارضة يرفضون أداء اليمين أمام البرلمان

تركيا: نواب المعارضة يرفضون أداء اليمين أمام البرلمان
110628142351_turkish_parliament_304x171_afp_nocredit

 

 

BBC

 

أعلن أبرز حزب تركي معارض الثلاثاء ان نوابه المنتخبين في الانتخابات التشريعية التي جرت في 12 يونيو / حزيران الجاري لن يؤدوا القسم في البرلمان “احتجاجا” على ابقاء اثنين منهم قيد الحجز الاحتياطي بتهمة “الضلوع في مؤامرة”.

وقال كمال كلغدار أوغلو رئيس حزب الشعب الجمهوري “لن نؤدي اليمين طالما ان رفاقنا ممنوعون من اداء القسم” وذلك قبل ساعة على حفل أداء اليمين للنواب الجدد.

وأضاف في ختام اجتماع مع نواب حزب الشعب الجمهوري “نحن نواب حزب الشعب الجمهوري لن ندعم ممارسات غير ديمقراطية وغير مشروعة تمنع النواب المنتخبين من قبل الشعب من اداء القسم”.

وفاز حزب الشعب الجمهوري بحوالي 26% من الأصوات في الانتخابات التشريعية التي فاز بها حزب العدالة والتنمية وجدد ولاية ثالثة في السلطة بحصوله على 50 % من الاصوات.

وكانت محكمة تركية رفضت يوم الثلاثاء طلب الافراج عن اثنين من ساسة المعارضة وهو ما سيحول فعليا دون شغلهما مقعديهما في البرلمان الجديد.

واحتجز عضوا حزب الشعب الجمهوري المعارض وهما الصحفي مصطفى بالباي والطبيب محمد هابيرال بتهمة الانتماء الى شبكة سرية تعمل على اسقاط الحكومة.

من جانبه أعلن حزب السلام والديمقراطية المؤيد للأكراد الذي فاز بـ36 مقعدا في البرلمان إنه سيقاطع مراسم تأدية اليمين أيضا بعد ان رأت المفوضية الانتخابية ضرورة ان يتنازل زميلهم خطيب دجلة عن المقعد الذي فاز به لاتهامه في الماضي بنشر “دعاية ارهابية”.

ويتوقع أن يؤدي 327 نائبا من حزب العدالة والتنمية و53 نائبا من الحزب القومي القسم الثلاثاء.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *