مسلمى ” ميانمار ” فى سوق العبيد .

مسلمى ” ميانمار ” فى سوق العبيد .
مسلمى ميانمار

المدر ووكالات :

كشفت هيئة الإذاعة البريطانية “بى بى سى” النقاب عن تورط مسئولين فاسدين بتايلاند فى أنشطة تتعلق ببيع طالبي اللجوء من مسلمي “الروهينجيا” لعصابات الاتجار بالبشر.

وذكر تليفزيون “بي بي سي” اليوم الإثنين أن آلاف الأشخاص ممن ينتمون إلى عرقية “الروهينجيا” المسلمة فى ميانمار وفدوا أخيرًا إلى تايلاند على ظهر قوارب هربا من أعمال القمع التى تعرضوا لها فى بلادهم.

وأشار إلى أنه تم اعتراض بعض هذه القوارب من قبل مسئولين تايلانديين فاسدين قاموا ببيع المتواجدين على ظهر هذه القوارب لعصابات الاتجار في البشر.

من جانبها أعلنت الحكومة التايلاندية عزمها التحقيق فى صحة هذه الادعاءات، التى وصفتها بـ”الخطيرة”.

يذكر أن أعمال العنف المندلعة بميانمار قد تسببت فى مقتل العشرات من مسلمى “الروهينجيا” وحرق وتدمير أكثر من ثلاثة آلاف منزل، فضلا عن تشريد عشرات الآلاف من المسلمين، الذين يعيشون الآن فى مخيمات للاجئين بدول مجاورة، لاسيما بنجلاديش.

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *