محافظ أسيوط خلال العزاء الرسمي لضابطي الشرطة استشهاد ضابطي شرطة يعني ـن القائد دائما في المقدمة وعزائنا أنهم شهداء في الجنة

محافظ أسيوط خلال العزاء الرسمي لضابطي الشرطة استشهاد ضابطي شرطة يعني ـن القائد دائما في المقدمة وعزائنا أنهم شهداء في الجنة
الشرطة

أسيوط- محمود المصرى:

قال الدكتور يحيي طه كشك محافظ أسيوط “أن استشهاد ضابطي شرطة في مهمة أمنيه يعني أن القائد دائما في المقدمة وليس في المؤخرة وعزائنا في مصابنا الأليم أنهم شهداء لهم الجنة” جاء ذلك خلال العزاء الرسمي الذي أقامته محافظة أسيوط بالتنسيق مع مديرية الأمن في دار المناسبات بمدينة أسيوط لضابطي الشرطة الملازم أول باسم عادل محمد سرور والنقيب أحمد سعيد عبدالله الذين استشهدوا خلال حملة أمنية استهدفت تصفية بؤرة إجرامية بقري عرب الكلابات بمركز الفتح التابع لأسيوط .

وقال المحافظ أن الشرطة لا تألوا جهدا في إرساء قواعد الأمن للمواطن مضيفا بان تقديم واجب العزاء في أسيوط يدل على التحام الشعب وتقدير دور الشرطة.

فيما أكد اللواء أبو القاسم أبو ضيف مدير أمن أسيوط ان استشهاد ضابطي الشرطة يزيدنا إصرارا على مواصلة مكافحة كافة أوجه الخروج عن الشرعية والقانون ويؤكد ان أرواح الجميع فداءا لمصر واستتباب أمنها.

شارك في العزاء الرسمي وفود من القوى الشعبية والسياسية على مستوى المحافظة بالإضافة الى كافة قيادات مديرية امن أسيوط وضباط الشرطة بكافة مراكز المحافظة.

كانت حملة أمنية من مديرية امن أسيوط قد داهمت قرية عرب الكلابات لتصفية البؤر الإجرامية وضبط العناصر الخطرة بها وأثناء إلقاء القبض على بعض الخطرين بادروا بإطلاق وابل من الأعيرة النارية تجاه القوات لمحاولة الهرب مما اضطر القوات إلى مبادلتهم إطلاق النيران حتى تمكنوا من السيطرة على الموقف.

وأسفر تبادل إطلاق النيران عن استشهاد الضابطين بالإضافة إلى إصابة النقيب محمود عبد الواحد نجم بطلقة بالكتف والمجند أحمد محمد عبده بطلقة فى البطن ومقتل 9 أشخاص من العناصر المطلوبة امنيا.

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *