بداية تعاون مشترك بين جامعة الإسكندرية وجامعة ” الفاتح” بأسطنبول فى تركيا

بداية تعاون مشترك بين جامعة الإسكندرية وجامعة ” الفاتح” بأسطنبول فى تركيا
جامعة الاسكندرية 2

الإسكندرية- روحية جلال:

أكد الدكتور صديق عبد السلام، نائب رئيس جامعة الإسكندرية للدراسات العليا والبحوث، ضرورة دفع عجلة البحث العلمى وتهيئة المناخ المطلوب للمنافسة على جميع المستويات محلياً ودولياً.

وأوضح عبد السلام فى إجتماع مجلس الدراسات والبحوث، الذى عقد بالأمس، أن المشاكل التى تواجه البحث العلمى فى جامعة الإسكندرية وفى مصر عامة، تتمثل فى عدم وجود إستراتيجية واضحة تحدد ماذا نريد من البحث العلمى، وطالب كليات الجامعة بوضع إقتراحات للخطط البحثية بكل كلية وأولويات للبحث العلمى تمهيداً لوضع إستراتيجية للبحث العلمى بجامعة الإسكندرية تقوم على ربط الجامعة بالمجتمع، والإسهام فى حل مشكلات الصناعة، وتحديث الزراعة، والاهتمام بالتنمية السياحية، لما لها من مردود وعائد اقتصادى كبير على مصر.

وأشار عبد السلام إلى أننا نفتقر إلى وجود فرق عمل بحثية فعلية، تمثل التخصصات المختلفة تتعاون فى مشروع بحثى محدد الأهداف يمكن أن ينتج حلولاً ابتكارية للعديد من المشكلات المجتمعية، مضيفاً أن الجامعة تعمل حالياً على إنشاء عدد من المعامل المركزية تخدم جميع الباحثين بالجامعة، دون الاقتصار على كلية معينة.

كما أكد ضرورة العمل على التوسع فى مصادر التمويل للتغلب على مشكلة تمويل البحث العلمى، وتعظيم الاستفادة من الجهات المانحة على المستوى المحلى والدولى، والتخطيط الفعال لاستغلال تلك الموارد المالية فى المجالات التى تحقق قيمة مضافة ومردوداً إيجابياً.

وأشاد صديق، بمبادرة أكاديمية البحث العلمى بتقديم منح لدعم الماجستير والدكتوراه بجامعة الإسكندرية، ومشروعات التخرج بكليات الهندسة، والعلوم، والفنون الجميلة، مرعرباً عن أمله فى تعظيم الاستفادة من هذه المبادرة، والتى تهدف إلى تنمية الموارد البشرية للمشتغلين بالعلوم والتكنولوجيا، ومشاركة المتميزين فى قضايا البحث العلمى مع الصناعة، وتعظيم الاستفادة بقدراتهم.

واعتمد المجلس البروتوكول التمهيدى للتعاون التعليمى الدولى بين جامعة الإسكندرية، والفاتح باسطنبول في تركيا، وذلك فى إطار تنمية التعاون الثقافى والتعليمى بين مصر وتركيا، وتتضمن مجالات التعاون: تبادل أعضاء هيئة التدريس والطلاب والأنشطة البحثية المشتركة، ومحاضـرات التعليـم عـن بعد وبرامج أكاديمية خاصة قصيرة المدى.

كما اعتمد المجلس مذكرة التفاهم بين جامعة الإسكندرية و”نادى روتارى الإسكندرية”، والتى وتهدف إلى التعاون بين الجامعة ومؤسسات المجتمع المدنى لخدمة المجتمع المصرى والإنسانى تحت شعار نهضة يقودها القادة. إضافة إلى اعتماد المجلس مقترح مذكرة التفاهم بين جامعة الإسكندرية وهيئة الطاقة الذرية السودانية، والتى تهدف إلى التعاون فى مجال البحوث وتبادل الطلاب وأعضاء هيئة التدريس.

واعتمد المجلس أيضا مذكرة التفاهم بين جامعة الإسكندرية واتحاد البيانات اللغوية بجامعة بنسلفانيا، والتى تهدف إلى التعرف على الأهمية التاريخية والثقافية واللغوية للغة العربية فى الاتصال بالعالم وتفهمه.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *