عشرات الالاف من سنة العراق يتظاهرون ضد الحكومة الشيعية.

عشرات الالاف من سنة العراق يتظاهرون ضد الحكومة الشيعية.
سنة العراق

كتب : محمد لطفى ووكالات..

خرج عشرات الآلاف من المحتجين العراقيين في محافظة الأنبار ذات الأغلبية السنية في جمعة أطلقوا عليها “جمعة الرباط”، احتجاجا على “سياسات حكومة نوري المالكي” و”تجاهله” للاحتجاجات التي انطلقت قبل نحو 3 أسابيع.

وسادت حالة من الاحتقان صفوف المحتجين، بسبب الأوصاف التي أطلقها المالكي على المتظاهرين ومنها “المشاغبين” و”الفقاعات النتنة” و”الطائفيين”.

وهدد شيوخ ووجهاء عشائر الأنبار الحكومة بفتح منفذ طريبيل الحدودي مع الأردن بالقوة في حال لم تسجتب الحكومة العراقية لفتح المعبر طواعية في عضون 48 ساعة، معتبرين إغلاقه “عقوبة جماعية بحق أهالي محافظة الأنبار نتيجة مواقفهم المناهضة لسياسة الحكومة”.

وكان العراق أغلق الحدود مع الأردن من جانب واحد اعتبارا من فجر الأربعاء “لأسباب خاصة”، وفقا لما ذكرته وكالة الأنباء الأردنية “بترا”.

ومنفذ طريبيل الذي يبعد عن عمان حوالى 370 كلم وعن بغداد حوالى 570 كلم هو المنفذ الوحيد بين البلدين، ويشهد على الدوام حركة نقل للمسافرين والبضائع بالإضافة إلى نقل النفط الخام العراقي إلى الأردن من خلال الصهاريج.

وبدأت احتجاجات الأنبار على حكومة المالكي في 23 ديسمبر من العام الماضي، مطالبة بإطلاق سراح آلاف المعتقلين بتهمة “الإرهاب”، ثم امتدت إلى محافظات عراقية أخرى.

كما انطلقت الاحتجاجات ضد ما تصفه المعارضة بسياسة الإقصاء التي يمارسها المالكي ضد العرب السنة.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *