طالبات إمتياز تمريض أسيوط يواصلن إعتصامهن في الأجواء الباردة لليوم الثاني على التوالي

طالبات إمتياز تمريض أسيوط يواصلن إعتصامهن في الأجواء الباردة لليوم الثاني على التوالي
DSC01879

أسيوط- أدم محمود:

واصل طالبات إمتياز تمريض اعتصامهن لليوم التالي في ظل درجات الحرارة المنخفضة بمحافظة أسيوط اعتراضا على سياسة الإدارة  وإحتجاجا على ما وصفوه بتعسف الإدارة في التعامل معهم واصدار قرارات ضد مصلحة الطلاب تتمثل في تغيير توزيع أماكن توزيع طالبات إمتياز على مستشفيات غير مناسبة .

وكانت الطالبات قمن بجمع 123 توقيع من الطالبات من أصل 130 طالبة بالدفعة لوقف قرارات اعادة التوزيع على الأقسام دون أخذ رأي الطالبات بخلاف ما تنص عليه اللائحة – حسب الطالبات – حيث بررت الدكتوره زينب عبداللطيف عميد كلية التمريض عد ابلاغ الطالبات والتشاور معهم بإنشغال وقتها .

وأكدت الطالبة سماح يحي أن الادارة خلال يومين من الاعتصام لم تحاول التواصل لتلبية مطالبهم وبدلا من ذلك قامت الإدارة بمطالبتهم بالإعتذار عن اعتصامهم مؤكدة أن بعض هذه الأماكن الجديدة تفتقر لمتطلبات العملية التعليمية وغير مفيدة للطالبات بعكس الأماكن التي اتفق عليها مع الإدارة من قبل اضافة لحاجة العمل الملحة داخل الأقسام التي تم حرمانهم من دخولها.

واستنكرت أسماء علي طالبة إمتياز وأيدها في ذلك عدد كبير من الطالبات تكرار تهديد الدكتورة سهام عبدالحميد المعيد المسئول عن الطالبات بامتياز كلية التمريض والتي هددتهم بالحبس لمدة سنة وغرامة 15 ألف جنيه لكل طالبة حال عدم الرضوخ لطلبات الإدارة بفض الإعتصام مؤكدين رفضهم للتعامل معهم بهذا التعسف من قبل الإدارة واستمرارهم في الإعتصام حتى تحقيق مطالبهم كاملة.

فيما أكدت أزهار أحمد محمد المشرف على قسم عمليات الإصابات أن القسم لديها متضرر من سحب طالبات الإمتياز اللاتي يتميزن بالدقة والمهارة في مواجهة الحالات الحرجة وملاحظة المريض بشكل إحترافي والتعامل مع الأجهزة الحديثة كأجهزة المونيتور والسي بي أر مؤكدة أن سحب الطالبات لأقسام أخرى أقل إحتياجا من قسم العمليات والإصابات يعد خطرا على المرضى بالقسم ويجور على حقهم في تلقي الرعاية المناسبة .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *