تشييع جنازة شهيد تفجيرات كنيسة مصراته بليبيا بالمنيا

تشييع جنازة شهيد تفجيرات كنيسة مصراته بليبيا بالمنيا
جثة

المنيا- زينب محمد:

شيع اليوم أهالي قرية الجزائر التابعه لمركز سمالوط جثمان وجدي ملاك حنا عبد 40 سنة شهيد كنيسة مصراته بدولة ليبيا بحضور ثلاث اساقفة الأنبا بفنوتيوس مطران سمالوط وتوابعها والأنبا ديمتريوس أسقف ملوي وتوابعها والانبا مكاريوس أسقف المنيا والعشرات من الكهنة بباقي كنائس الابراشية والآلاف من أهالي القرية والقري المجاورة وإرتد أهالى القرية الثياب الأسود وذلك حزنا على رحيل أحد أبنائها.

وتحولت الجنازة إلى احتفال كنسي بأول شهيد لها خارج أرض مصر وأكد رعاة الكنيسة أنهم شعروا بوجودهم في السماء يزفون الشهيد وجدي إلي الملكوت.

ومن جانبها قالت والدة شهيد كنيسة مصراته “أننى طلبت من  نجلى عدم الذهاب إلى دولة ليبيا مرة أخرى فودعدنى بان هذه الرحلة سوف تكون الاخيرة له”.

وذكر أهالى القرية أن الشهيد كان يشارك في أداء صلوات قداسات أعياد الميلاد أثناء التفجير وطالب أهالي القرية الخارجية المصرية بمتابعة مسار التحقيقات في لبيبا حتى يتم التعرف على الجناة والقبض عليهم وتوقيع العقوبة عليهم.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *