الهضبة الغربية ومصنعا للسكر والآف الوحدات السكنية مشروعات تبدأ بها اسيوط عامها الجديد

الهضبة الغربية ومصنعا للسكر والآف الوحدات السكنية مشروعات تبدأ بها اسيوط عامها الجديد
صورة للمحافظ مع وفد الصندوق الاجتماعي

أسيوط- أدم محمود:

قال الدكتور يحيي كشك محافظ أسيوط أن أمنياته للعام الجديد تتركز في بذل المزيد من الجهود لتحقيق مستوى معيشي أفضل لأهالي وأبناء المحافظة والبدء في عدة مشروعات تنهض بحياتهم وتنزع عن الصعيد صبغة الجهل والفقر والمرض ورفعه من قائمة التجاهل والنسيان التى عانى منها طويلاً وأول هذه المشروعات هو متابعة مشروع الأمل (الهضبة الغربية) والذى صدر قرارh العام المنصرم بإعادة تخصيص 3743فدان لصالح المحافظة لانشائه وحصلت المحافظة على كافة الموافقات من مختلف الوزارات والجهات المعنيه .

وأضاف المحافظ أن مشروع الأمل والذي نأمل فى وضع أولى لبناته في العام الجديد سيحقق الكثير من الأهداف أهمها انشاء تجمعات عمرانية جديدة تستوعب 3 أمثال سكان مدينة أسيوط الحالية وتعادل 10 أمثال مساحتها الكلية خاصة أنها تبعد مسافة لا تتجاوز 4 كيلو مترات عن المدينة بارتفاع يصل إلى حوالي 150 مترا.

وأوضح بأن مشروع الهضبة الغربية يهدف أيضاً إلى خفض أسعار الإسكان والأراضي بأسيوط ولدعم المناطق الصناعية وخدمة النشاط السياحي والحفاظ على الرقعة الزراعية بإنشاء تجمعات عمرانية أعلى الهضبة والحد من انتشار العشوائيات وتوفير مساكن للشباب وتسهيل عمليات التبادل التجاري بين اسيوط والمحافظات المجاورة في نقل البضائع وفتح أفاق جديدة للاستثمار .

وأشار المحافظ إلى أن المشروع الثاني الذى تسعى المحافظة لاقامته مع بدايات العام الجديد يتمثل فى انشاء 4822وحدة سكنية للشباب باجمالي 201عمارة سكنية حيث قامت المحافظة بتخصيص 50 فدان على طريق أسيوط ـ مطار أسيوط الدولي وعلى بعد 10كم من مدينة أسيوط لإنشاء الوحدات على مساحة 43فدان منها وينتظر الانتهاء من إنشاء هذه الوحدات كاملة المرافق خلال عامين.

وأضاف كشك أن هناك أيضاً على أجندة العام الجديد مشروع إنشاء مصنع للسكر واستصلاح 50 ألف فدان أراضي صحراوية وزراعتها بالبنجر، وقال المحافظ “أن المشروع سيوفر 600 فرصة عمل مباشرة بالمصنع و30ألف فرصة عمل غير مباشرة وتوفير كميات كبيرة من العلف الغير تقليدي لتنمية الانتاج الحيواني مع زيادة دخل المزارع من زراعة تعاقدية غير تقليدية وسد الفجوة في انتاج السكر والسيطرة على عدم اتساعها ويقام المشورع على مساحة 7000 فدان عند تقاطع طريق الجيش مع طريق أسيوط ـ البحر الأحمر.

وقد تمت مخاطبة المركز الوطني لتخطيط استخدامات أراضي الدولة المطلوبة للاستصلاح، كما قامت المحافظة بمخاطبة رئيس جامعة أسيوط لاعداد الدراسات اللازمة للوقوف مع مدى ملائمة الأرض للاستصلاح الزراعي للبنجر” .

ويأتى استكمال تنفيذ مشروع قناطر أسيوط الجديد من أهم المشروعات القومية للمحافظة والتى يتم إنشائها بتمويل مشترك من الحكومة المصرية والحكومة الألمانية بتكلفة 4 مليار جنيه حيث يوفر المشروع أكثر من 3 آلاف فرصة عمل مؤقتة و300فرصة عمل دائمة ستمنح الأولوية فيها لأبناء أسيوط ويوفر المشروع طاقة كهربائية تقدر بـ 32ميجاوات فضلاً عن توفيره مياه ري لأكثر من 1.65مليون فدان من بني سويف شمالاً وحتى أسيوط جنوباً بما يعادل 20% من مساحة الأراضي الزراعية بمصر.

وقد قامت المحافظة بصرف تعويضات لأصحاب الأراضي التى تم نزعها من الاهالى بعد حصرها .

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *