ا لصعايدة : مبارك حرم ابناءنا من دخول النيابة والشرطة والكليات العسكرية والدستور اعاد لنا حقوقنا

ا لصعايدة : مبارك حرم ابناءنا من دخول  النيابة والشرطة  والكليات العسكرية والدستور اعاد لنا حقوقنا
الصعيد

كتب- زيدان القنائى:

طرح حزب الحرية والعدالة أمانة قنا تساؤلا لأهالى قنا بأقصى صعيد مصر ما هى المطالب السياسية والخدمية التى يحتاجها أهالى قنا فى الفترة القادمة، بعد أن قال أهالى محافظة قنا رأيهم فى الدستور الجديد.

ولأول مرة  منذ اصدارها أصدرت جريدة الحرية والعدالة طبعة خاصة بالصعيد، في ضوء اهتمام الجريدة بقضايا الوطن، وتسليط الضوء على المناطق التي همشها النظام السابق وعرقل تنميتها وتطويرها، وصدرت الطبعة الخاصة بالصعيد مانشيتها الرئيسي بعنوان “الصعايدة يحفظون استقرار مصر”، كما تضمن العدد عدد من الموضوعات مثل: “فيس بووك: الصعايدة خلصوا تار البلد من الفلول” “الكتاتني: “الحرية والعدالة يدعو لفتح صفحة جديدة”، “ترتيبات ما بعد نعم”،”سوهاج..مليون جنيخ دعم من البيئة لرفع مستوى النظافة”، “قطارات قبلي..أسواق شعبية متحركة”.

من جانبهم رحب أبناء قنا بتلك الخطوة من قبل الحرية والعدالة واعتبروها سابقة تاريخية ستفتح ابواب الاهتمام بالصعيد الذى عانى من التهميش بسبب نظام مبارط طوال 30 عام ووصف بأنه معقل لفلول الحزب الوطنى المنحل لكن كانت الضربة القاصمة لفلول قنا بنتائج الاستفتاء.

قال شعبان الجرفى أحد الناشطين بالصعيد  نظام  المخلوع حرم أبناء الصعيد وخاصة الجنوب من الالتحاق بالشرطة أو الكليات العسكرية كما حرمهم من دخول سلك النيابة والقضاء الذى تحول إلى وراثة للقضاة وابناءهم وأيضا نفس الشىء بالنسبة للشرطة مطالبا الرئيس بسرعة تطهير الصعيد واسترداد أراضى الدولة المنهوبة بقنا مؤكدا أن الدستور الجديد أعاد للصعاية حقوقهم المسلوبة.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *