اقرا.. تحقيقات النيابة حول واقعة الزند.

اقرا.. تحقيقات النيابة حول واقعة الزند.
نادى القضاة

كتب : محمد لطفى..

نيابة وسط الكلية أمرت اليوم بحبس 3 متهمين بالاعتداء على المستشار احمد الزند رئيس نادي القضاة 4 أيام على ذمة التحقيقات، وذلك بعدما تم فتح تحقيق مع المتهمين استمر لمدة 7 ساعات, وذلك على خلفية قيام المتهمين برشق الزند بالحجارة، بينما قام آخرون بإطلاق أعيرة نارية في الهواء أثناء خروج رئيس النادي عقب انتهاء الجمعية العمومية التي عقدت بنادي القضاة أمس.

عقب انتهاء الإجتماع الطارئ الذي عقد بنادي القضاة برئاسة المستشار أحمد الزند الذي تبع الجمعية العمومية التي عقدت لمناقشة تداعيات الأزمة التي تمر بها البلاد والخلاف الدائر حول الدستور، قام 8 أشخاص بالقاء الحجارة على المستشار أحمد الزند فور خروجه من البوابة الرئيسية للنادي وبصحبته عدد من القضاة، مستغلين حالة الفراغ الأمني التي حدثت نتجية استبدال الخدمات الموجودة بأخرى، ما أسفر عن إصابته، بينما قام القضاة بملاحقة المتهمين الذين أطلقوا الأعيرة، في محاولة منهم للهروب، فيما تمكن أعضاء النيابة من ضبط 3 متهمين، تم اقتيادهم إلى داخل نادي القضاة وتم تحرير محضر بالواقعة.

ووجه عمرو عوض  مدير نيابة قصر النيل للمتهمين عدد من التهم منها استعراض القوة  وتكدير السلم العام والتلويح بأعمال شغب وإطلاق الأعيرة النارية على نادي القضاة  وإثارة الشغب والتعدي بالضرب على المستشار الزند رئيس نادي القضاة، وكمال زيدان الموظف بالنادي وحيازة أدوات بهدف التعدي على أشخاص.

وأنكر المتهمون أمام أحمد صفوت وكيل أول النيابة التهم الموجهة اليهم وأكدوا أنهم اثناء مرورهم أمام نادي القضاة رأوا المستشار الزند يغادر مقر النادي فهتفوا بعض الهتافات المعادية له فأسرع موظفي النادي بالتعدي عليهم بالضرب وأدخلوهم داخل النادي .

وكان نادى القضاة قد اتهم فى مذكرته التى قدمها لنيابة وسط القاهرة وقسم شرطة قصر النيل وفيها أقواله للنيابة التى حضرت إلى مقر النادى، فى الساعات الأولى من صباح اليوم الاثنين، وأدلى بها المستشار محمد عبده صالح أمين صندوق نادى القضاة مجهولين بالاحتشاد أمام النادى والهجوم عليه والاعتداء على المستشار أحمد الزند رئيس النادى أثناء خروجه.
وقال نادى القضاة فى مذكرته: أثناء خروجنا من بوابة نادى القضاة بشارع شامبليون، فوجئنا بعدد من الأشخاص متجمهرين أمام النادى وعددهم يصل إلى نحو 30 شخصاً ويوجهون لنا شتائم كثيرة وألفاظ سيئة وسب للمستشار أحمد الزند رئيس نادى القضاة وأثناء خروجه وتوجهه ناحية سيارته فوجئنا بأحد الأشخاص يحمل سلاح أبيض فى يده وآخر يطلق أعيرة نارية وقيام هؤلاء الأشخاص بقذف النادى بالطوب والحجارة ثم وجهوا الطوب صوب المستشار الزند، وحاولنا أن ندخله إلى داخل النادى لحمايته وصد الاعتداء عنه.
وقال أحد أعضاء مجلس إدارة نادى القضاة إن أحد المتهمين الثلاثة الذين تم القبض عليهم واحتجزوهم داخل النادى حتى جاءت الشرطة للقبض عليهم وإحالتهم للنيابة، تبين أنه فلسطينى من خلال جواز سفره، واعترف بأنه عضو بحركة «حرائر حماس» بغزة.
وكانت نيابة وسط القاهرة قد انتقلت برئاسة المستشار عمرو فوزى المحامى العام لنيابات وسط القاهرة إلى مقر نادى القضاة فى الساعة الثانية عشرة منتصف الليل وعاينت مكان حادث الاعتداء على النادى والمستشار أحمد الزند رئيس نادى القضاة وحصر التلفيات واستمر ذلك أكثر من ساعة.
وحرر نادى القضاة محضراً بالواقعة بقسم شرطة قصر النيل وقدم مذكرة بالواقعة للنيابة بعدما استمعت لأقوال بعض المستشارين وأعضاء مجلس إدارة النادى ومن بينهم المستشار محمد عبده صالح، أمين صندوق نادى القضاة وبعدها استدعت النيابة 6 من موظفى نادى القضاة ممن شاهدوا الواقعة وألقوا القبض على المتهمين الثلاثة  للاستماع بأقوالهم، حيث اكد 6 من موظفي النادي أن المتهمين حاولوا تسلق سور النادي ودخوله ، وتم منعهم بمساعدة المارة، وتجمهروا أمام النادي لحين خروج المستشار الزند وقاموا بالتعدي عليه، واستطاع موظفي النادي بمساعدة الاهالى من القبض على 3 منهم وهرب اخرون.

وحضر المتهمين وسط حراسة أمنية مشددة فى الساعة الحادية والنصف مساء، حيث انتشرت 6 سيارات امن مركزي ومصفحة، وفرض كردون من الحواجز الحديدية، لتأمين  مقر المحكمة .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *