” أعرف دستورك ” .. ندوة نقاشية لحركة ” محامون أحرار مرابطون ” بقصر ثقافة المنيا

” أعرف دستورك ”  .. ندوة نقاشية لحركة ” محامون أحرار مرابطون ” بقصر ثقافة المنيا
شعار محافظة المنيا

المنيا- محمد مرزوق:

عقد بقصر ثقافة المنيا في قاعة الأدب ندوة نقاشية بعنوان “أعرف دستورك” وذلك بتنظيم من “حركة محامون أحرار مرابطون” بالمنيا، وهى حركة وليدة لا تنتمي لأي تيار أو حزب سياسي، وبحضور كلا من الأستاذ “أحمد خالد” المنسق العام للحركة والمحامي بالاستئناف، ومستشار بالتحكيم الدولي، وأيضا ً الأستاذ ” أحمد كمال” المنسق العام للحركة والمحامي بالاستئناف، وكان الهدف السامي من تلك الندوة هو عرض مبسط لمواد الدستور بشفافية تامة دون حيادية لأي طرف، وتقديم رؤيا متوازنة للدستور بما له وبما عليه ، وحتى يتسنى للمواطن المنياوي تكوين رأي حر وفعال وسديد حول الدستور الذي سيقوم بالاستفتاء عليه يوم السبت المقبل الموافق22 من ديسمبر لعام 2012 م .

وقد بدأت فاعليات الندوة في تمام الساعة الحادية عشر ظهراً وانتهت في تمام الساعة الثانية والنصف عصرا ً ، وقد حضرها عدد كبير من السادة المواطنين من أبناء المنيا على كافة أطيافهم ودياناتهم ، ولفيف من السادة الإعلاميين والصحفيين ، ومنظمي الندوة . وكانت القاعة مكتظة بالسادة الحضور ، مما أضطر إلى العديد منهم للوقوف ، وقد قامت الحركة بتوزيع نسخ من الدستور السليمة على السادة الحضور ، بعدما انتشرت نسخ من الدستور بها العديد من المواد المغلوطة في يد أبناء المنيا ، وأيضا ً منشور يحمل عنوان ” أعرف دستورك صح ” والذي ينوه  إلى بعض مواد الدستور التي حولها جدل شديد في الشارع المصري والسياسي . وقد قام كلا ً من الأستاذ ” أحمد خالد ” المنسق العام للحركة والمحامي بالاستئناف ، ومستشار بالتحكيم الدولي ، وأيضا ً الأستاذ ” أحمد كمال ” المنسق العام للحركة والمحامي بالاستئناف ، بتقديم الشرح الوافي للدستور واستقبال العديد من الأسئلة من السادة الحضور ،والإجابة الشافية والشفافة عليها ، وقد تجاوب الحاضرون مع الندوة وكانت حلقة نقاشية رائعة ، مما جعل مدير قصر ثقافة المنيا عليها إثناء ً رائعا ً ، وكذلك السادة الحضور والإعلاميين ، ومما جعل السادة الحضور يؤكدون في لسان واحد أنها أتت بثمارها المرجوة منها ، وطالبوا من منسقي الحركة الأستاذ ” أحمد خالد ” والأستاذ ” أحمد كمال ” بضرورة تكرار مثل تلك الندوات  البناءه .

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *