الأئمة والدعاة يطلقون حملة “اربطه في عمود المسجد” ردًا على حملة “نزله من على المنبر “

الأئمة  والدعاة يطلقون  حملة “اربطه في عمود المسجد” ردًا على حملة “نزله من على المنبر “
وزير الاوقاف

 كتب- علي عبد المنعم:

ردا على الحملة التى نادى بها البعض من منع أي إمام من الحديث في السياسة، خاصة خلال خطبة الجمعة والمطالبة بمقاطعة أي إمام يتكلم في السياسة، وإنزاله من على منبره وأطلقوا عليها حملة (نزلوه من على المنبر)؛ قام الأئمة والدعاة بإنشاء حمله ( اربطه فى عمود المسجد ) .

وسيقوم الأئمة والدعاة – كما جاء على  صفحة ( اربطوه فى عمود المسجد )التي أطلقها الأئمة على موقع التواصل الإجتماعي فيس بوك – بربط كل من يعطل الشعائر الدينية والتشويش على المصلين، لحين اتخاذ الإجراءات القانونية ضده من تعطيل الشعائر الدينية والإعتداء على موظف عام إثناء تأدية وظيفته طبقا للقانون.

وكان  وزير الأوقاف قد حث جموع الأئمة على ضرورة حث المصلين في المساجد على المشاركة الفعالة في إستفتاء الدستور دون أن يقوموا بتوجيههم إلى إختيار معين، مشددا على أنه لن يسمح لأحد من المنتسبين إليها بالتطاول أو التجريح لرموز الدولة وقياداتها ولا المعارضين لها، مستنكرا محاولات الشغب المتعمد على الأئمة في الخطبة .

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *