الأقصر احتفلت بالذكرى 24 لوفاة الشيخ عبد الباسط عبد الصمد وأسرته تطالب سلطات المحافظة بإطلاق اسمه على احد الشوارع

الأقصر احتفلت بالذكرى 24 لوفاة الشيخ عبد الباسط عبد الصمد وأسرته تطالب سلطات المحافظة بإطلاق اسمه على احد الشوارع
تكريم ابن شقيق الشيخ عبد الباسط عبد الصمد

الأقصر- هبه عبد الحميد:

طالب عبد التواب عبد الحميد عبد الصمد أبن شقيق القارئ الشيخ عبد الباسط عبد الصمد بتكريم  لائق للشيخ عبد الباسط فى ذكراه  وإطلاق اسمه على احد الشوارع أو الميادين بمحافظة الأقصر – جنوب مصر – وتنظيم مسابقة قرآنية عالمية تليق بالقارئ الذى أذهل العالم بحنجرته الذهبية .

وأكد عبد الصمد فى احتفالية بمدرسة التحرير الثانوية برعاية قصر مدينة ثقافة الطود بجنوب الأقصر أن محافظ الأقصر وعد بإقامة احتفالية بمناسبة ذكرى وفاة الشيخ وإطلاق اسمه على احد الميادين الهامة فى المحافظة التى شهدت مسقط رأس احد أهم القراء فى دولة التلاوة  أسوة ب33 دولة فى العالم اطلقت اسمه على مدارس اسلامية وشوارع وميادين.

وأضاف عبد الصمد أن عمه الشيخ عبد الباسط عبد الصمد كان يرتبط بمسقط رأسه مدينة ارمنت جنوب غربى الأقصر ارتباطا وثيقا وكان لا يلو جهدا فى سبيل أن ينعم أهلها بالراحة وهو ما جعله يتبرع بنحو 8 قراريط من أجود الاراض لإقامة مدرسة لأبناء مدينته  أطلق عليها بعد ذلك مدرسة السادات كما  تبين بعد وفاته انه كان يكفل سرا  عشرات من الأسر الفقيرة وطلاب العلم فى الجامعات والمعاهد الأزهرية عرفانا بفضل مدينته عليه .

وحضر الاحتفالية العشرات من محفظي القران وأئمة الأوقاف بمحافظة الأقصر وشهدت الاحتفالية تكريم 56 طالب وطالبة من حفظة القران وتكريم أسرة الشيخ عبد الباسط وعبد الصمد  وفى الختام شاهد الحضور عدد كبير من الصور النادرة للشيخ التى تعرض للمرة الأولى  كما شاهدوا فيلم تسجيليا  عن حياة ورحلة الشيخ القرآنية .

ولد الشيخ عبد الباسط عبد الصمد بقرية المراعزة بمركز ارمنت جنوب غربى الأقصر عام 1927 واعتمد قارئا بالإذاعة المصرية عام 1951 وقرء فى أكثر من 40 دولة فى العالم وكرم من رؤساء وملوك دول العالم وتوفى فى 31نوفمبر عام 1988.

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *