القوى السياسية : مليونية الإخوان بالتحرير تجر البلاد لبحر من الدماء

القوى السياسية : مليونية الإخوان بالتحرير تجر البلاد لبحر من الدماء
مرسي

كتب- علي عبد المنعم:

أعلنت القوى الوطنية والاحزاب السياسية والحركات الثورية المعتصمة بميدان التحرير منذ مساء الجمعة الماضية، والتى دعت لمليونيات (حماية الثورة) امس الثلاثاء و(حلم الشهيد) الجمعة المقبل، استمرار اعتصامها المفتوح بميدان التحرير حتى الاستجابة لمطالبها الوطنية وعلى راسها اسقاط الاعلان الذي وصفوه بغير الدستورى الذي اصدره الرئيس محمد مرسي .

وأعربت تلك القوى السياسية في بيان لها عن بالغ دهشتها من دعوة جماعة الاخوان المسلمين وحزبها وعدد من القوى الاسلامية لمليونية فى ميدان التحرير يوم السبت المقبل رغم علمهم باستمرار الاعتصام السلمى بميدان التحرير .

وأدانت القوى السياسية هذه الدعوة، مؤكدة أنها تنبئ عن سعى لمزيد من الاستفزاز والصدام والاشتباكات وسيل الدماء، والمزيد من السعى لقسمة المجتمع المصرى، كما أنها تؤكد على استمرار العناد والتكبر من السلطة وجماعتها وحزبها .

وحملت القوى المعتصمة في التحرير منذ الجمعة الماضية المسئولية الكاملة عما قد يقع يوم السبت المقبل نتيجة تلك الدعوة للدكتور محمد مرسي رئيس الجمهورية ولجماعة الاخوان المسلمين ولوزارة الداخلية التى يفترض ان دورها هو حماية امن المواطنين بما فيهم المتظاهرين والمعتصمين سلميا .

وأكدت على استمرار اعتصامها السلمى بميدان التحرير ونحذر من أى محاولات لفضه بالعنف أو القوة أو السعى لجر المعتصمين لاشتباكات أو صدامات معهم، ودعت جماهير الشعب المصرى للاحتشاد بميدان التحرير يوم الجمعة فى مليونية (حلم الشهيد)، والاعتصام بالميدان وتأمينه حرصا على الحفاظ على سلمية الاعتصام والثورة ومنع اى استفزازت او اشتباكات قد تحدث يوم السبت.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *