تفاصيل اجتماع الإمام الأكبر مع ممثلي الكنائس المصرية والقوى السياسية المختلفة

تفاصيل اجتماع الإمام الأكبر مع ممثلي الكنائس المصرية والقوى السياسية المختلفة
احمد الطيب

كتب- علي عبد المنعم:

بدعوةٍ من فضيلة الإمام الأكبر د. أحمد الطيب – شيخ الأزهر الشريف – التقى ممثلو الكنائس المصرية الثلاث وممثلون عن القوى السياسية المختلفة الممثَّلة في الجمعية التأسيسية للدستور، ودارت مناقشات موضوعية وصريحة لكل ما يتعلق بالدستور المقترَح والجمعية التأسيسية والإعلان الدستوري الأخير.

حضر الإجتماع ممثلي الكنيسة في الجمعية التأسيسية والدكتور حسن الشافعي الأمين العام لمجمع اللغة العربية وكبير ممثلي الأزهر في التأسيسية والدكتور نصر فريد واصل المفتي السابق للجمهورية ،والدكتور محمد البلتاجي القيادي بحزب الحرية والعدالة  وعدد من ممثلي القوى المدنية بينما إعتذر عن الحضور كل من الدكتور محمد البرادعي وكيل مؤسيي حزب الدستور وحمدين صباحي مؤسس التيار الشعبي وعمرو موسى المرشح السابق للرئاسة والسيد البدوي رئيس حزب الوفد .

وتم خلال الإجتماع طرح عدة  رُؤًى متعددة المحاور لحل كافة الإشكاليات؛ للخروج من الأزمة الحالية وإيقاف حالة الإستقطاب الحاد وصولاً إلى خارطة طريق لاستعادة لُحمَةِ الإجماع الوطني في المرحلة الراهنة؛ سعيًا للوصول إلى التوافق حولها على المستوى الوطني والرسمي.

وقد وجَّه فضيلة الإمام الأكبر الدعوة لكافَّة القوى للاستمرار في اجتماعاتهم التوافقية برعاية من فضيلته في الأزهر الشريف.

كما ناشد الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف أبناء الوطن جميعًا أن يحرصوا على اتفاق الكلمة ووحدة الصف؛ فهما سر ما تحقق من إنجازات حتى الآن، ويذكرهم بقول الله تعالى: {وَلَا تَنَازَعُوا فَتَفْشَلُوا وَتَذْهَبَ رِ‌يحُكُمْ ۖ وَاصْبِرُ‌وا ۚ إِنَّ اللَّـهَ مَعَ الصَّابِرِ‌ينَ}.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *