التخطي إلى المحتوى

كتب : محمد لطفى

قالت صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية إن إضراب القضاة ردا على الإعلان الدستورى الذى أصدره الرئيس الإسلامى محمد مرسى، سيكون أشد تصعيدا فى صراع سياسى بين القادة الإسلاميين الجدد فى البلاد ومؤسسات الدولة بشأن صياغة الدستور.

وأشارت الصحيفة إلى خطوات مرسى الاستبدادية للسيطرة على القضاء ومنعه من حل الجمعية التأسيسية الحالية، التى يهيمن عليها التيار الإسلامى والذى بات الوحيد بعد انسحاب كافة الأحزاب والقوى الليبرالية والكنيسة وممثلى النقابات المختلفة وغيرهم من فصائل المجتمع المصرى.