“الطيب” يأمر بتشكيل خلية طوارئ لمتابعة ملابسات الحادث الأليم

“الطيب” يأمر بتشكيل خلية طوارئ لمتابعة ملابسات الحادث الأليم
أحمد الطيب

كتب – علي عبد المنعم:

كلَّف فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد محمد الطيب شيخ الأزهر كلاًّ من فضيلة الشيخ عبد التواب قطب وكيل الأزهر، والشيخ جعفر عبدالله رئيس قطاع المعاهد، والشيخ حداد عبد العال وكيل القطاع، ووفدًا من كبار المسئولين بالأزهر بالتوجُّه فورًا  إلى مكان الحادث الأليم الذي أودى بحياة 50 طالبًا وإصابة 13 من طلاب معهد نور الأزهر الخاص ببني عديات بمحافظة أسيوط؛ وذلك للوقوف على أبعاد الحادث الأليم، ومواساة أُسَرِ الضحايا، وتفقُّد المصابين، والمشاركة مع السلطات المختصَّة في الوقوف على أبعاد الحادث وأسبابه وملابساته؛ حتى يتم محاسبة المقصرين.

وقد أمر فضيلة الإمام الأكبر الجهات المعنيَّة بالأزهر بتقديم إعانات عاجلة للحالات التي تتطلَّب ذلك، كما أمر فضيلته بتشكيل غرفة طوارئ لمتابعة كل ما يستجدُّ حول الحادث أولاً بأول.

وقد عبَّر فضيلة الإمام الأكبر عن حزنه العميق جرَّاء هذا الحادث الأليم  الذي استُشهِد فيه 50 طالبًا من طلاب العلم، مقدمًا عزاء مؤسسة الأزهر شيوخًا وعلماء وطلابًا إلى أسر الضحايا، داعيًا المولى – سبحانه وتعالى – أن يسكنهم فسيح جناته، وأنْ يلهم أهلهم الصبر والسلوان، متمنيًا الشفاء العاجل للمصابين.

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *