نقيب المعلمين: الاعتداء على غزة لابد له من رد يليق بالربيع العربى

نقيب المعلمين: الاعتداء على غزة لابد له من رد يليق بالربيع العربى
نقابة المعلمين

كتب- محمد لطفى:

أدانت نقابة المعلمين الاعتداءات الغاشمة على الأخوة الفلسطينين بقطاع غزة، مطالبة الحكام العرب باتخاذ موقف إيجابى يليق بثورات الربيع العربى، لصد ذلك الهجوم الوحشى، محذرة من أى تخاذل في هذا الوقت العصيب من تاريخ الأمة العربية.

وقالت النقابة، في بيان لها اليوم الخميس موقع من الدكتور أحمد الحلواني، نقيب المعلمين: “تابعت نقابة المهن التعليمية ببالغ الحزن والأسى ما يجرى على أرض قطاع غزة من اغتيالات ودمار، وقتل للمدنيين الأبرياء العزل على يد القتلة من الصهاينة، فى ظل غياب الضمير الإنسانى للمجتمع الدولى”.

وأضافت نقابة المعلمين في بيانها: “فقد آن الأوان أن تتحد الدول العربية فى مواجهة هؤلاء السفاحين المحتلين، الذين يهددون أمن واستقرار الوطن العربى بأكمله ويقتلون ويسفكون دماء أبنائنا كل يوم ويدمرون أوطاننا، ليس فقط بصواريخهم ولكن بمكرهم وخستهم وتآمرهم على كل دول المنطقة، من أجل غرس بذور الفرقة والشقاق بين أبناء الوطن الواحد والأمة الواحدة”.

واختتمت النقابة بيانها، قائلة: “نحن إذ نؤكد دعمنا الكامل لموقف الرئيس محمد مرسى بسحب السفير المصرى من إسرائيل، تمهيدًا لمجموعة من الخطوات الدبلوماسية والسياسية الضاغطة على الكيان الصهيونى، من أجل التراجع عن مخططاته المدمرة ضد قطاع غزة، ونطالب باقى الدول العربية أن تحذو حذوه، بل ونطالب بطرد سفراء الصهاينة من جميع الدول العربية وقطع العلاقات الدبلوماسية مع هذا الكيان الدخيل على الوطن العربى، حتى يعلم الجميع أن الوطن العربى ليس مرتعا له ولمن يساندونه يفعل فيه ما يشاء، ومن أجل استعادة كرامة الأمة العربية التى أهدرت فى السنوات الأخيرة، وليعلم هذا الكيان الفاشى أن هناك سياسة جديدة للتعامل مع دول المنطقة بعد الثورة المصرية”.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *