الولايات المتحدة على أعتاب الانفصال‎ بسبب فوز أوباما

الولايات المتحدة على أعتاب الانفصال‎ بسبب فوز أوباما
اوباما ورومني

كتب – محمد لطفى:

قدم أكثر من 100 ألف أمريكي طلبات التماس للبيت الأبيض للسماح لولاياتهم بالانفصال عن البلاد، وذلك بعد إعادة انتخاب الرئيس باراك أوباما لفترة رئاسة ثانية، وقدمت الطلبات على موقع “نحن الشعب” الالكتروني التابع للبيت الأبيض، وجاءت غالبية هذه الطلبات من الولايات العشرين التي صوتت لصالح المرشح الجمهوري ميت رومني

يذكر أن الدستور الأمريكي لا يتضمن أية بنود تسمح للولايات بالانفصال عن هذا الاتحاد التي يجمع الولايات الأمريكية، ولم تصدر ردود فعل من البيت الأبيض حتى ليل الاثنين

ووصل إجمالي عدد طلبات الالتماس إلى أكثر من 20 طلبا، من بينها طلب من ولاية تكساس بلغ عدد الموقعين عليه 25 ألف شخص وهو العدد اللازم للحصول على رد رسمي من البيت الأبيض.

واقتبست معظم الطلبات السطور الأولى من وثيقة استقلال أمريكا عن بريطانيا، التي ذكر فيها مؤسسو الولايات المتحدة حقهم في “تفكيك الروابط السياسية” وتكوين دولة جديدة، ويعد طلب الالتماس المقدم من ولاية تكساس الأبرز حتى الآن علما بأن تكساس منحت أصواتها إلى رومني بفارق 15 نقطة عن الرئيس أوباما

ويشكو مقدمو الالتماس من وجود “انتهاكات صارخة” لحقوق الأمريكيين، وذكر مثال على ذلك هيئة أمن المواصلات التي يُتهم العاملون فيها باتباع إجراءات تفتيش تنتهك خصوصية الفرد.

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *