بسبب وحيد القرن يقضي في السجن 40 عاما‎

بسبب وحيد القرن يقضي في السجن 40 عاما‎
وحيد القرن

كتب – محمد لطفى:

أصدرت محكمة فى جنوب أفريقيا حكماً مشدداً بالسجن أربعين عاماً على تايلاندى أدين فى قضية صيد جائر، والاحتيال لشحن قرون وحيد القرن لآسيا.

واستغل تشوملونج ليمتونجتاى قانون جنوب أفريقيا الذى يسمح للأجانب بصيد وحيد القرن، وشحن قرون الفرائس إلى الخارج كتذكارات من رحلة الصيد.

وجاء فى الحيثيات المقدمة للمحكمة أنه كان يدفع نحو 800 دولار ليذهب إلى رحلة صيد، وأنه كان يطلق بعض الطلقات قبل أن يقف وتلتقط له صور إلى جوار حيوانات وحيد القرن التى اصطاداها أحد غيره.

وقال القاضى إن التايلاندى حصل بالتحايل على تصاريح للصيد لقتل 26 حيواناً من وحيد القرن ثم شحن معظمها إلى آسيا “لتحقيق مكاسب مالية تتسم بالأنانية”.

وأضاف القاضى برينس مانياثى: “لم تكن رحلات صيد تذكارية، بل كانت بقصد التجارة فى قرون وحيد القرن”، وهو رمز لجنوب أفريقيا والقارة السوداء.

ويعيش فى جنوب أفريقيا كل حيوانات وحيد القرن الموجودة فى أفريقيا تقريباً، وتشن حكومة جوهانسبرج حملة ضد الصيد الجائر، حيث يهرب الصيادون القرون إلى الصين وتايلاند وفيتنام وأماكن أخرى، حيث تبلغ قيمتها هناك فى الاستخدامات الطبية 65 ألف دولار للكيلوجرام الواحد، وهو ما يجعلها أغلى من الذهب.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *