أيام الامتحانات

أيام الامتحانات
مروان الفايد

بقلم – مروان الفايد:

مفيش حد فينا معدتش عليه الأيام السوده دي ……

الأيام دي اللي بدايتها أنك نويت مذاكرة …… و بعدين بدأت تجمع في ورق و تجمع الكلام المهم …….. و تخروج الخروجه الأخيره مع صحابك ….. اللي دايما شعارها المعروف عايزين نتبسط عشان انا مش نازل تاني عشان اذاكر …..

اليوم الأول في المذاكره ….. أكتر يوم أنت عندك فيه أراده …. مصر كلها عارفه أنك بتذاكر فيه … و أكترهم الحاجه الوالده اللي دايما تصحيك عشان تقولك يلا عشان تذاكر ….. اللي دايما بدايه اليوم ده فطار يكتم علي نفسك …. فتكون مضطر انك تعد تشرب كبايه شاي و طبعا ساعتها يا حتعود علي الفيس بوك يا اما قدام التلفزيون ……

بعد متخلص الكلام ده حنكون وصلنا العصر ….. طبعا ميصحش يكون ميعاد الغداء جه و انت متتغداش …. و بعد ماتخلص أكل لازم تفتح الفيس بوك تبصلك بصه ……

من الأخر عقبال متقوم تعد علي المكتب عشان تذاكر مش قبل الساعه 8 ….. ساعتها حتتصل بصحابك اللي كانوا خارجين معاك الخروجه الأخيره و ناوين يذاكروا زيك ….. اللي بتلاقي نصهم لسه بياكل و الن التاني لسه جعان …… ساعتها بتحس أنك أد ايه أجمد واحد فيهم أنك الوحيد اللي قعدت علي المكتب و حتبداء تذاكر …. بس أول ما تفتح الورق حيبقي لازم تعمل مكالمه تانيه لأي حد من الدحيحه بتوع الدفعه و تسأله هو أحنا المفروض نذاكر أصلا ولا الدنيا فيها ايه ..

بعد ما تفهم منه حتكون الساعه بقت 10 …… ساعتها حتذاكر لحد 10 و نص و خمسه و بعدها حتلاقي أنك ممكن تلم الكلام ده كله بكره ……. فحتقوم تعد علي الفيس و يعدها تتعشي و ممكن تتفرج علي فلمين ممكن تكون شفتهم 100 مره قبل كده بس متعرفش له ساعتها الواحد بيحس انه بيحب الفلمين دول أوي ….. و أكيد حتتعشي تاني عشان متنمش جعان …

و خلص أول يوم من غير ما تعمل حاجه مفيده ……. و تاني يوم و تالت يوم و رابع يوم لحد يوم الأمتحان …… الأيام دي بتخلص كلها بين الأكل و الأفلام و الخروجات اللي ممكن تكون أحلي خروجات في حياتك اللي بتتظبط أيام الامتحانات حتي لو كانت الخروجه أنك تنزل أنت و صحابك تسلموا علي بعض بس و تروحوا ……. بس بتحس أن أد ايه اليوم ده ميتعوضش ….

و أحلي خروجه بتاعت ليله الأمتحان ….. نيجي لليله الأمتحان بقي اللي بيكون عندك القدره أنك تلم 70 % من المنهج يومها و تسهر و يطلع عنيك فيها ….. لحد ما تكتشف أن ال70 % اللي انت مذاكرهم دول دكتور الماده كان لاغي 50 % منهم و انت متعرفش عشان كنت خارج مع صحبتك في المحاضره دي ( ده طبعا علي اعتبار انك مش بتفوت محاضره )

يوم الأمتحان بقي …. اللي اول ما بتشوف الورقه يتلاقي الأمتحان كله جيلك في ال30 % اللي انت متعرفش حاجه عنهم أصلا …..

ساعتها بقي بتحاول تشوف مين حوليك و تتايع حركه المراقبين …. و تبداء تجمع معلومات و يا سلام لو انت واثق من اللي قدامك ده واد شاطر ….. بس في نفس الوقت بيجيلك أحباط لما تلاقي واحده من كتر الكتابه اللي كتباها مش لاقيه مكان تكتب فيه و أنت مشاء الله ورقتك فاضيه ….

و طبعا بينتهي الأمتحان بحاجه من 2 :
1- يا الواد الشاطر بيظبطك و بتسلم الورقه زي الباشا
2- يا أما مراقب رخم بفضل واقف فوق راسك و بينتهي بسحب الورقه و انت و نصيبك في الدرجات

هو ده ملخص أيام الأمتحانات …….

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *