ضباط من اجل الثورة تكشف تواطؤ قيادات الجيش لبيع سيناء لمليونيرات فلسطين

ضباط من اجل الثورة تكشف تواطؤ قيادات الجيش لبيع سيناء لمليونيرات فلسطين
بيان الضباط

كتب- زيدان القنائى:

قالت حركة ضباط من اجل الثورة تاكيدا لبيان هام تم  نشره بتاريخ 2012\10\2عن الفساد في سيناء، و تواطوء المخابرات الحربيه في بيع سيناء و تمكينها لملونيرات من فلسطين تحسبا لفتح جزء كبير من الساحل الشمالي الشرقي لسيناء للفلسطينيين، لتصبح غزه الكبرى و يتم حل مشكه اسرائيل بالزياده السكانيه في غزه.

وأكدت الحركة “الآن ينفجر الموقف في سيناء و تظهر الحقائق التي طالما حذرنا منها”.

نود أن نضيف أنه عندما سؤل السيسي في أحد مؤتمرات الضباط عن الوضع في سيناء، و كان ذلك الشهر الماضى بكلية القادة و الأركان.. أجاب “أن تأمين سيناء مهمة وزارة الداخليه، وأن وظيفة الجيش هي تأمين لأفراد الشرطة العاملة داخل سيناء.

“يأتي ذلك من وزير الدفاع المنتمى للإخوان المسلمين بشكل أو بآخر و الذي يحتفظ في نفس الوقت برئاسة جهاز المخابرات الحربية الفاسد و الذي بدأ فساده يستشري و يظهر في سيناء حيث أننا أصدرنا هذا البيان منذ شهر، و إالتفت إليه البعض و البعض إتهمنا بالتهويل، و الآن تظهر الحقائق كامله، فقارنوا ما كتبناه، بمطالب أهل سيناء… لتكتشفوا الحقيقة بأنفسكم”.

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *