بى بى سى: الجيش السورى الحر يقاتل بأسلحة أشترتها السعودية

بى بى سى: الجيش السورى الحر يقاتل بأسلحة أشترتها السعودية
بي بي سي

كتب- محمد لطفى:

أكدت هيئة الإذاعة البريطانية أن صناديق لشحنات أسلحة، لم يعرف محتواها، كانت مخصصة للجيش السعودي تم تحويلها لمقاتلى الجيش الحر بحلب .

وشاهد مراسل بي بي سي إيان بانيل ثلاثة صناديق شحن، قادمة من شركة سلاح كان يُفترض تسليمها للسعودية، في قاعدة يستخدمها المسلحون المعارضون لنظام الرئيس السوري بشار الاسد في مدينة حلب.

ولم يتسن لبي بي سي معرفة كيفية وصول هذه الصناديق إلى حلب، كما لم يُسمح لمراسلها بالاطلاع على محتوياتها.

وقد شاهد مراسل بي بي سي شحنات الذخيرة في أحد مساجد حلب، ولوحظ أنها قادمة من شركة داستان الأوكرانية، المتخصصة في صناعة الأسلحة التي تستخدم بحراً والقذائف الصاروخية.

وقالت بي بي سي إنها تسعى للحصول على تعليق من السلطات السعودية حول هذا الموضوع وهو الأمر الذى لم يتسن لها حتى الآن .

وقال إيان بانيل، الذي كان موجوداً في حلب، إنه من غير المعروف ماذا كانت تحتوي هذه الصناديق ولا كيفية وصولها إلى المدينة التي تشهد معارك عنيفة بين الجيش النظامي وعناصر الجيش الحر.

وأضاف بانيل أنه “من الواضح أن جهة خليجية ما تساعد وبجدية المسلحين الذين يسعون للإطاحة بنظام الرئيس بشار الأسد”.

وأكد بانيل أنه علم من مصادر معارضة أنهم يتسلمون مساعدات “لم تُكشف عن طبيعتها” من المملكة العربية السعودية وقطر.

وكان المرشح الجمهوري في انتخابات الرئاسة الأمريكية مت رومني قد تعهد الاثنين بدعم من وصفهم “العناصر الصديقة للغرب” في المعارضة السورية.

وقال رومني “سأعمل مع حلفائنا وشركائنا من أجل التعرف على أعضاء المعارضة السورية، الذين يشاركوننا قيمنا وسأعمل على تزويدهم بالسلاح الذي يحتاجونه من أجل هزيمة دبابات وطائرات الأسد الحربية”، وذلك وفق ما أعلنت حملته الرئاسية.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *