الحرية والعدالة يلتقى قنصل فرنسا وتطوير محافظة الاسكندرية ابرز الملفات المطروحة

الحرية والعدالة يلتقى قنصل فرنسا وتطوير محافظة الاسكندرية ابرز الملفات المطروحة
الحرية والعدالة

كتب- أماني عبد الرزاق:

استقبل أمس م.محمد سودان أمين العلاقات الخارجية بحزب الحرية والعدالة بالاسكندرية السيدة “دومينيك فاجا” قنصل عام جمهورية فرنسا بالاسكندرية، وذلك بمقر حزب الحرية والعدالة بمحطة الرمل، حيث جاء اللقاء للتعارف بين الجانبين بعد تولى السيدة فاجا منصبها الجديد بالاضافة إلى دعم العلاقات الثنائية بين الجانبين .

ومن جانبه أكد م.محمد سودان أن ملف دعم الجانب الفرنسى لمحافظة الاسكندرية كان أبرز الملفات المطروحة خلال اللقاء وبالأخص فى مجال المرور والتخطيط العمرانى والطرق حيث وجه الجانب الفرنسى الدعوة لحزب الحرية والعدالة لحضور مؤتمر لتطوير التخطيط العمرانى بالاسكندرية والذى سيعقد مطلع العام القادم وذلك بالتعاون مع قسم التخطيط العمرانى بمكتبه الاسكندرية.

واضاف سودان كما تطرق الحديث إلى تجربة المرحلة الانتقلية التى تمر بها مصر حيث أشارت قنصل فرنسا إلى تشابه التجربة المصرية بالفرنسية بالنسبة للتحول الديموقراطى الذى اعقب الثورة الفرنسية، كما تطرق إلى انتخابات رئاسة حزب الحرية والعدالة وعلاقة جماعة الاخوان المسلمين بالحزب ومدى تاثير الجماعة على سير الانتخابات الحزبية.

واوضح سودان أن لقاء حزب الحرية والعدالة بالجانب الفرنسيى يأتى فى إطار دعم العلاقات الثنائية بين الجانبين وودفع عجلة التقدم فى البلاد على كل المستويات وأكد أن الحزب يعمل على دعم العلاقات مع كل البعثات الدبلوماسية وذلك طبقا للسياسية الخارجية المصرية بعد الثورة لتحقيق المنفعة المتبادلة.

ومن جانبها أبدت دومنيك فاجا استعداد الجانب الفرنسى لتقديم الدعم الكامل للجانب المصرى فى قطاع التعليم من خلال جامعة سنجور الفرانكفونية وبالأخص فى مجال الدراسات العليا هذا بالإضافة إلى عدد من المدارس التى تتبع القنصلية الفرنسية كمدرسة ليسية فرنسيه وغيرها.

وأوضحت فاجا أن هناك عدد من المدارس المصرية تهتم باللغة الفرنسية فقط ولكنها تتبع وزارة التربية والتعليم المصرية نافية تماما ممارسة الكنائس أى نوع من السيطرة أو الضغط عليها، كما تمنت الإسراع فى عملية إعادة هيكلة جهاز الشرطة لدعم زيادة فرص الاستثمار والسياحة بين الجانبين.

وأشارت إلى قدم العلاقات المصرية الفرنسية بجذورها العميقة والمصالح المشتركة بين الجانبين متمنية تقدم هذه العلاقات وخاصة بعد عملية التحول الديموقراطى الجديد فى مصر .

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *