حملة قنا بلا فسادتكشف مياه نجع عزوز غير صالحة للشرب

حملة قنا بلا فسادتكشف مياه نجع عزوز غير صالحة للشرب
حزب النور

كتب- هبه عبد الحميد:

استمراراً في الحملة التي تقودها أمانة حزب النور تحت شعار “قنا بلا فساد” أن مياه نجع عزوز التابع لمركز دشنا  غير صالحة للشرب نظرا لاختلاطها بالمياه الارتوازية مما أدى إلى ارتفاع حالات الاصابه بالفشل الكلوى جاء ذلك على خلفية الزيارة التى قام بها كل من النائب محمد جاب الله عبد العزيز نائب حزب النور سابقا بمركز دشنا والدكتور مصطفى عبده أمين عام الحزب بقنا والمهندس محمد كمال عضو المكتب التنفيذى بقنا والأستاذ خالد سعد الدين نائب أول أمين الحزب بدشنا و أحمد عاصم مسئول ملف الخدمات بمركز دشنا حيث قام الوفد بزيارة كل من مدرسة الأقباط وصلاح الدين بدشنا وذلك للوقوف على المشكلات الخاصة بالمبانى كما قام الوفد أيضاً بزيارة مستشفى دشنا العام للوقوف على سير العمل داخل المستشفى ومعرفه ما ينقصها من اجهزة وأدوية ضروريه وقاموا أيضاً بزيارة نجع عزوز للوقوف على المشاكل الخاصة بنقص الفصول والمدرسين لدى مدارس النجع وأيضا للوقوف على طبيعة مشكلة المياه التى أكد الوفد أنها غير صالحة للشرب.

ومن ناحية أخري أكد دكتور مصطفى عبدة أمين عام حزب النور بقنا علي أن الحزب بدأ أولى خطواته فى مشروع “قنا بلا فساد” بزيارة مصنع بوتجاز قفط وذلك بعد تلقى الحملة ملفات تكشف عن وجود فساد إدارى وقانونى بالمصنع والذى يغذى محافظة قنا بجميع وتوجهت لجنة من الحزب  للمصنع لإجراء تحقيق شامل فى هذة الملفات حيث إكتشفت اللجنه أن المصنع يوفر حصة شهريه تقدر بـ 70 الف اسطوانة غاز تخصص لشركة بوتاجازكو مع وجود  قصور وضعف شديد من الرقابة التموينية على المصنع وضعف متابعة شرطة مباحث التموين للمصنع.

 فيما توجهت اللجنه لمحافظ قنا والذى إتخذ عدة إجراءات أهمها إلغاء حصة شركة بوتاجازكو الشهرية والتى تقدر بـ 70 الف اسطوانة غاز وتقرر توزيعها على مراكز المحافظة بالتساوى  كما وجه لرئيس مباحث التموين ضرورة تغيير أفراد الأمن ومسئولى الرقابه التموينية المكلفين بالتواجد داخل المصنع مع متابعة تغييرهم بشكل دورى ومستمر .

وأشار عبده أن الزيارة الأولى للحزب جاءت لقرية “المحروسة” بقنا، وأفرزت الزيارة الكشف عن ثلاث مشكلات أساسية كان أبرزها مستشفى القرية المهجور والذى يخدم 6 قرى يسكنها أكثر من 50 الف نسمة وهى (الطويرات، الدير الغربى، الدير الشرقى، الطينة، الترامسة، المحروسه)، قامت لجنة الشكاوى بالحزب والمكلفه بمتابعة الحملة بالتوجه إلى مكتب محافظ قنا وقدمت خطاب رسمى لجميع الشكاوى التى افرزتها زيارة اللجنه لقرية المحروسة وطالبت بسرعة ترميم المبنى وتشغيله وتنظيفه من القمامه والمخلفات مع ضرورة تعيين أفراد أمن لحماية المبنى ، كذلك سرعة مخاطبة مديرية الصحة لتشغيل المستشفى بأسرع وقت .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *