ضباط من اجل الثورة ترصد ماساة اللاجئيين السوريين فى مصر ومطاردة نظام الاسد لهم

ضباط من اجل الثورة ترصد ماساة اللاجئيين السوريين فى مصر ومطاردة   نظام الاسد لهم
ضباط من أجل الثورة

كتب- زيدان القنائى:

نشرت حركة ضباط من أجل الثورة فى مصر مأساة اللاجئات السوريات واللاجئين السوريين بالقاهرة ونقلا عن صفحة ضباط من أجل الثورة يقول أبو أنس ( وهو يبكى بكاءا هستيريا): “حالنا الأن فى مصر كلاجئيين لا يختلف عن حالنا عندما كنا فى سوريا، لدرجه أن ثلاث عوائل رجعوا سوريا بالفعل.لا نجد ما نطعمه لأطفالنا لانملك ثمن أدويه لأمراضنا المزمنه كالضغط و السكر و القلب، فمرضانا المسنين توقفوا عن تناول ادويتهم لتوفير المال لشراء طعام لأطفالنا”.

ويضيف ابو انس “لاتوجد بطاطين لأطفالنا الذين ينامون على البلاط.. اذا استطعنا توفير وجبه طعام للغداء فلا عشاء, و ان وجد يكون فاسدا لأننا لا نملك ثلاجات، أطفالنا توقفوا عن الدراسه، لا نستطيع تحمل مصاريف المدارس”.

و يكمل أبو انس: “فى حرب العراق، عندما كان اللاجئون العراقيون ينزحون إلى سوريا كنا نسكنهم بيوتنا ونتقاسم معهم الطعام، لا لشيئ الا أنه كان واجبنا، لم نتخيل للحظه أن نكون فى نفس الموقف ولا نجد المساعده” ثم توقف عن الكلام بسبب الانهيار العصبى.

من جانبها ناشدت ضباط من أجل الثورة كافة المصريين بمساعدة اخوتهم السوريين فى مصر وقالت أن الاجئين السوريين فى مصر وصمة عار فى حق مصر لن ينساها التاريخ ولن ينساها السوريون مع التحفظ على لفظ لاجئون.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *