حركة الوفديين الاحرار بأسيوط تتضامن مع مطالب وقفة شباب الوفد

حركة الوفديين الاحرار بأسيوط تتضامن مع مطالب وقفة شباب الوفد
حركة الوفديين الأحرار أسيوط

أسيوط- أدم محمود:

تؤكد حركة الوفديين الاحرار بأسيوط تضامنها الكامل مع مطالب شباب الوفد و طموحهم نحو التغير والذي عبروا عنه أمس في وقفة احتجاجيه تعتبرها الحركة هي مجرد بداية في مسلسل سقوط السيد البدوي و رفاقه .

وتوضح الحركة أسباب انسحابها من المشاركة في الوقفة التي كانت تتبنى دعوتها مع حركات وفدية أخرى حيث أن مكتب أسيوط تلقى اتصالا هاتفيا من القيادي ممدوح رياض بحركة الوفديين الاحرار بالقاهره أكد فيه على قرار الحركة بعدم المشاركة وذلك بعد أن نما لعلمهم أن قيادات الحزب قد استعانت بمرتزقة وخارجين عن القانون وصفتهم الحركة بالشبيحة وذلك لإرهاب الشباب المتظاهر والمعترض على سياسة واسلوب إدارة الحزب “وهو المشهد الذي تجنبت الحركة حدوثه رحمة منا بالوفد وتاريخه حيث لا يليق أن تسيل دماء الوفديين المطالبين بالتغير داخل الحزب وعلى ذلك رفضنا المشاركة بالوقفة خوفا على شباب الوفد” .

و تؤكد الحركة استمرار تمسكها الكامل بمطالبها المشروعه وهي كالأتي، “حل الهيئة العليا (غالبية أعضائها ليسوا على مستوى المرحلة الراهنة)، تعديل اللائحة، محاسبة رئيس الحزب سياسيا وماديا عن فترة رئاستة الماضية، عودة المفصولين والمستبعدين، برنامج حزبى قوى يتفاعل مع الشارع والمرحلة الراهنة لعودة الوفد لمكانته، تعديل الخطاب السياسي للحزب بحيث يصبح واضح ومفهوم ومدروس، عمل خطة عمل سنوية للحزب مع المتابعة والمحاسبه، تشكيل جمعية عمومية بألية جديدة لا يتحكم فيها إلا المبادئ الوفدية والعمل والكفاءة، مجلس رئاسي لمدة ستة اشهر للاشراف على تشكيل الجمعية العمومية وتعديل اللائحة والإشراف على انتخابات مجلس الشعب وانتخاب رئيس للوفد والاشراف على برنامج حزبى وخطة عمل في المرحلة القادمة”.

وتؤكد الحركة: “أننا إن كنا لم نشارك في وقفة الجمعة 21-9 إلا أننا نؤكد أننا نعد لوقفة سلمية حضارية تهدف إلى التغير بالوفد وسوف ندعوا كل الحركات الوفدية حتى تتحقق مطالبنا السابق ذكرها.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *