اهالى مدينه جرجا يطلبون التعامل مثل اسرائيل فى الحصول على اقل حقوق لهم

اهالى مدينه جرجا يطلبون التعامل  مثل اسرائيل فى الحصول  على اقل حقوق لهم
3gerga5_233299624_n

كتب- حازم قنديل:

أعلنت حركه شباب جرجا اعتصام مفتوح بسبب النقص الحاد فى أسعار أسطوانات البوتاجاز وعدم توافرها فى منافذ البيع المخصصه وارتفاع سعره الذي وصل إلى مائه وعشرون جنيها للأسطوانه الأمر الذي يقع على كاهل المواطن الذي لا يجد من العداله الاجتماعيه ما يساعده على تحمل كل هذه الاعباء .

وقد اعلنت حركه شباب جرجا على اعلان الاعتصام ابتداء من يوم 19/9/2012 وحتى تنفيذ مطالبهم، حيث طالبت حركه شباب جرجا بأقل حقوق وهى:

1- توفير كميات كبيرة من الأنابيب توزع داخل مدينه جرجا بشكل يومى حتى تغطى مدينه جرجا تحت اشراف مباحث التموين.

2- تطهير مكتب تموين جرجا من كل الموظفين والمفتشين الفاسدين المرتشين.

3- فتح مكتب لمباحث التموين بجرجا وتنشيطها لحمايتنا من الاستغلال العلنى بزياده الاسعار الذى انتشر بصوره كبيره داخل مدينتنا.

4- توفير المواد البتروليه من سولار وبنزين داخل محطات الوقود داخل مدينه جرجا تحت اشراف مباحث التموين.

5- سرعة محاسبة المسئولين عن هذه الازمات.

6- العمل بأقصى جهد وسرعه على نظافة مدينتنا التى كادت أن تكون بؤره وبائية فى بعض المناطق.

7- تشديد الرقابة على المخابز وعلى سعات العمل بها مع توفير مخابز للعمل صباحاً ومساًء.

8- إزالة العشوئيات التى انتشرت بالمدينة بصورة كبيرة.

تاتى هذه المطالب عقب الاحداث التى شهدتها  محافظه سوهاج بوجه عام من الارتفاع مفاجيء الذي لم يسبق له مثيل فى السولار والبنزين واسطوانات الغاز مما أدى إلى اغلاق بعض المخابز ومحطات الوقود مما أسفر عن تكدس الكثير من السيارات أمام محطات البنزين شلل الحركه المروريه ونشوب لكثير من المشاجرات والمشاحنات ما جعل الاحتقان الشعبي  يملا أرجاء محافظه سوهاج ومراكز ومدن سوهاج، مما ادى إلى استقبال الأهالى للمحافظ الجديد بأسطوانات البوتاجاز الفارغه اعتراضا منهم على تقاعس الحكومه على تنفيذ مطالبهم .

وقد طالب المواطن أحمد نور خريج كلية الحقوق ساخرا على صفحة التواصل الاجتماعى (الفيس بوك) القائمين على هذا أمر من المسؤلين فى وزارة البترول “أن يعتبروا سوهاج مثل إسرائيل وان يلغى الدعم عن السلع البتروليه بسوهاج وأن تباع بالسعر المتداول فى الاسكندافيا وشمال اوروبا حتى يصل سعر أنبوبه البوتاجاز الى 120 جنيها .. !!! أين العداله وهل هذا عدل ..؟”

وقد ناشد جميع الأهالى المسؤلين بتوخى العواقب الوخيمه التى سيتجه اليها المواطنون جراء التقاعس عن تحقيق العداله الاجتماعيه لأبناء سوهاج.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *