حركة “إرادة قنا” تناقش مع محافظ قنا مشاكل المحافظة

حركة “إرادة قنا” تناقش مع محافظ قنا مشاكل المحافظة
عادل لبيب

كتب-هبه عبدالحميد:

صرح المنسق العام لحركة إرادة قنا محمود محمد مبارك ان أعضاء من حركة إرادة قنا ومنهم (محمد سمير الخطيب – محمد على القصدار- محمود محمد مبارك) قد اجتمعت مع محافظ قنا اللواء عادل لبيب لمدة تقارب الثلاث ساعات متواصلة لبحث مشكلات محافظة قنا وعلى رأسها مشكلة الطاقة (أنابيب-سولار- بنزين) والتى تفاقمت بشكل كبير.

نتج عن عرض الحركة لمشكلة الغاز الطبيعى أن تم الموافقة على البدء فى مد شبكات الغاز الطبيعى بتكلفة 145 مليون جنيه من غرب النيل إلى شرق النيل بعد اتصالات عديدة قام بها محافظ قنا للموافقة على بدء تنفيذ شبكات الغاز وتوفير الاعتماد لها واكد سيادته انه سيبدأ العمل بها فى القريب العاجل.

هذا وقد عرضت الحركة مشكلة الأنابيب والسولار والبنزين وقام سيادته أثناء الاجتماع باتصالات عديدة على الفور مع المسئولين بالقاهرة وتم الموافقة على ضخ (1500 طن سولار اليوم- والبنزين 380طن بنزين بأنواعه اليوم وغدا بإذن الله 380طن أخرى – وكذلك 375 طن غاز مسيل للأنابيب البوتاجاز بما يعادل 300 ألف أنبوبة بوتاجاز وطالبت الحركة بالتأكيد على التوزيع العادل فى جميع أنحاء المحافظة وتم إرسال 2000انبوبة لمركز دشنا وكذا 2000انبوبة لنقاده وكذا 2000 أنبوبة لابوتشت وفرشوط اليوم وتم المطالبة بزيادة حصة مدينة قنا وتم الموافقة عليها والتنفيذ من اليوم).

من جانب اخر عرضت الحركة مشكلة تذاكر السفر والتى لا يتم توفيرها لاهالى المحافظة وإلزام الاهالى بالحجز من أسوان وكذا تغير مواعيد قيام ووصول قطار عادل لبيب والمطالبة بإعادته إلى ميعاده الاصلى وقام سيادته بالاتصال الفورى برئيس هيئة السكك الحديد والذى وافق على المطلبين باعتبارهما مطلبين جماهيرين .

وقد عرضت الحركة مشكلة مصنع غزل قنا وإعادة تشغيله كى يستوعب عمالة كثيفة من شباب وأبناء المحافظة وقد وعد سيادته بعرض مشكلة المصنع على وزير الصناعة فى لقاءه معه يوم 18/9/2012 بإذن الله وإعادة تشغيله.

عرضت الحركة مشكلة الصرف الصحى بمدينة العمال بقنا والمتمثلة فى ثلاث شوارع والتى تضرر منها الاهالى وقد عرضت الحركة إلزام شركة المطاحن بعمل خزانات ترسيب قبل صرف مياه غسيل الغلال لمنع تراكم وصرف الغلال فى شبكات الصرف والتى ينتج عنها انسداد فى بعض أجزاء من الشبكة الرئيسية.

طالبت الحركة من سيادته بالجولات الميدانية داخل القرى والمراكز والتواصل مع الجماهير واهالى المحافظة وأكد انه سيقوم بها قريبا وذلك للتعرف على مشكلات المواطنين على الطبيعة ومن خلال رؤية الاهالى فى حلول المشكلات الحالية وسرعة الاستجابة لها.

وقد عرضت الحركة مشكلة المواصلات داخل مدينة قنا من ميكروباص والتاكسى الاجرة وطالبت الحركة بتوفير اتوبيسات تابعة للمحافظة (مع بدء العام الدراسى والجامعى وما يترتب على ذلك من أزمة فى المواصلات) على أن يكون خط سيرها من ميدان الدولفين إلى ميدان الساعة إلى ميدان سيدى عبدالرحيم إلى الجامعة والعكس بمعدل أربعة أتوبيسات كل أتوبيسين فى اتجاه .

وقد طالبت الحركة بالموافقة على مشروع العداد الالكترونى على أن تبدأ الاجرة من جنيه ونصف من بداية ركوب السيارة وقد وعد سيادته بدارسة العرضين الخاصين بمشكلة المواصلات.

وقد التمست الحركة من سيادته تجاوبا كبيرا فى التعامل مع المطالب وحل المشكلات وعلى تلبية مطالب المواطن القنائى وقد وعد سيادته انه لن يدخر جهدا لتنمية المحافظة والقضاء على الأزمات وحل المشكلات طبقا لتوجيهات السيد رئيس الجمهورية .وتعد الحركة أنها ستواصل العمل على تنمية محافظة قنا وتحقيق المصلحة العامة للمواطنين.

التعليقات

  1. السلام عليكم كيف الحال، أتمنى أن تكون بخير، موضوع مميز، و مفيد؛ أعتقد أن هذا ما أبحث عنه بالذات؛ أتوجه بالشكر لصاحب الموقع، وأهنئه على هذا الموقع المميز وعلى المجهود الواضح ، وأتمنى له دوام الصحة، أكرر شكري، بانتظار مزيد من المقالات المفيدة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *