الجبهة السلفية تناشد “مرسي” بالتدخل للإفراج عن معتقلين مصريين في العراق ينتظران حكم الإعدام بسبب بلاغ كيدي

الجبهة السلفية تناشد “مرسي” بالتدخل للإفراج عن معتقلين مصريين في العراق ينتظران حكم الإعدام بسبب بلاغ كيدي
الجبهة السلفية

كتب – محمد رزق:

ناشدت الجبهة السلفية -في بيان أصدرته- الرئيس محمد مرسي، والحكومة المصرية، ووزارة الخارجية بالتدخل لإنقاذ دماء اثنين من المواطنين المصريين المعتقلين في السجون العراقية منذ عام 2006 بسبب بلاغ كيدي يتهمهم بالضلوع في نشاطات إرهابية، وينتظران الحكم بالإعدام.

حيث وصل إلى الجبهة السلفية رسالة تفيد بأن المصريين: صلاح محمد صلاح، وعبد الرؤوف سليمان عبد الرؤوف، واللذين يعملان ويعيشان في العراق منذ 26 عاما قد تم القبض عليهما بسبب دعوى كيدية تتهمهم بالضلوع في نشاطات إرهابية، وقد تم إيداعهم بسجن الشعبة الخامسة في بغداد منذ 19/11/2006 وحتى اليوم، مع العلم بأنهما قد تعرضا خلال فترة الاعتقال لأشنع أنواع التعذيب لإجبارهما على الاعتراف بالتهم الظالمة المنسوبة إليهما.

هذا وقد صدر مؤخرا ضدهما حكم بالإعدام مع غيرهما من المعتقلين العرب. وحيث أنهما ينتظران الآن تنفيذ حكم الإعدام؛ فإن الجبهة السلفية تطالب الرئيس والحكومة المصرية بسرعة التدخل للتحقيق في الموضوع، والتأكد من حصولهما على حقوقهما القانونية كاملة، وعلى محاكمة عادلة بحضور ممثل للحكومة المصرية.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *