رئيسة رابطة الإعلام والثقافة المصرية بالنمسا تتهم “الإخوان” بتنفيذ مخطط تفكيك الوطن العربى بمباركة امريكية

رئيسة رابطة الإعلام والثقافة المصرية بالنمسا تتهم “الإخوان” بتنفيذ مخطط تفكيك الوطن العربى بمباركة امريكية
منال ابو العلاء


كتب – زيدان القنائى:

طالبت منال ابو العلا ء رئيسة رابطة الاعلام والثقافة المصرية بالنمسا بضرورة  رفع التعتيم إلإعلامي الذي يحدث اليوم على حركة ثوار 24 أغسطس لإسقاط الأخوان والأستجابة للطلبات الشعبية الوطنية المشروعة، لأن هذا التعتيم يعد موقف في منتهى الخطورة ويؤكد أن هناك بالفعل مؤامرة وحصار إعلامي خارجى على مصر، والدليل عندما نزلت حركة الأخوان في 25 يناير بثت قناة الجزيرة والعربية والقنوات الخارجية بشكل مكثف على الأحداث، وسلطت الأضواء الإعلامية على مظاهرة صغيرة أنطلقت يوم 25 يناير 2011، ولم تكن تتعدى العشرات والمئات، “وكنت شاهدة عيان على موقع الأحداث، و في اليوم التالى وبتحريض الإعلام الخارجى وقناة الجزيرة تحديدا ولعب القرضاوى دور المحرض الأول من خلال قناة الجزيرة لسفك دماء المصريين” .

وأضافت أن  ما حدث هو توجية إعلامي عالمى كجزء لا يتجزأ من المؤامرة التى نفذت بأحكام على مصر لتمكين الأخوان وتصعيدهم، لا حبا وكرامة في الأخوان ولكن لتوفير الجيوش الأجنبية، فما يمكن فعلة من الجيوش الخارجية فعلته جماعة الاخوان المسلمين دون صدام عسكرى دولى وساهمت وبقوة في تفكيك الوطن العربى والجيوش العربية؛ لأنها كانت حركة بمباركة أمريكية.

وتابعت: “لكن اليوم والشعب المصري كله يرفض ويشجب الأخوان المسلمين، ويرفض بقاءهم على رأس السلطة الحاكمة ولان بقاء الأخوان على رأس الحكم جزء من مخطط اسقاط الوطن العربي بأكملة لا مصرفقط، فالإعلام العالمى والداخلى العربي والمصري اليوم 24 أغسطس يفرض تعتيم إعلامي هائل تنفيذا للأوامر الصادرة، وفي النهاية تحن نعيش في وهم أسمه الحريات، والحقيقة أن الشعوب العربية وحرياتها بيد الدول العظمة التى تمنح الحرية وقتما تشاء وتحجبها وقتما تشاء حسب مصالحها العليا، والدليل ما يحدث اليوم من تعتيم إعلامي بشع على الأحداث، فأين هى حرية الإعلام وحرية التعبير عن الرأى؟ التى هى أحد قواعد وأسس الديمقراطية الصحيحة”.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *