طرق جديدة لتقوية الذاكرة

طرق جديدة لتقوية الذاكرة
الذاكرة

كتب- معتز راشد:

ضغوط الحياة اليومية قد أثرت سلبا علي حياتنا، فإذا كنت في مقتبل العمر وتعاني من مشاكل الذاكرة، فهيا بنا نتعرف على أربعة من النباتات الطبيعية القادرة على تقوية الذاكرة بالإضافة لسرطان البحر، هذا بدون جهد أوتكاليف كل ماعلينا هو استنشاق الجينكوبيلوبا و مستخلص نبات المر والميراميا وأكل السبانخ وسرطان البحر بكميات معتدلة.

السبانخ:

أثبتت الدراسات الحديثة أن السبانخ تحمي المخ من الأكسدة وتعمل على تقوية وتحسين الذاكرة، فبناء على تقرير الدكتور والبروفيسور آدام فرانكلن، أستاذ ومؤلف كتاب (scents and sensibility) أن السبانخ ليست نبات غني بالفيتامينات والأملاح المعدنية والأحماض الدهنية أوميجا 3 فقط، إنما تحتوي على مضادات للأكسدة وعناصر مغذية نباتية تسرع من عمل المخ وتحفزه وتحميه من الأمراض التنكسية.

نبات الجينكو بيلوبا:

دواء قديم استخدمه المعالجون ذوي الخبرة العالية خلاصة أوراقه منذ مئات السنين لعلاج مجموعة متنوعة وكبيرة من الأمراض مثل الربو، التهاب الشعب الهوائية الإنهاك.

وبينما أصبحت قدرة هذه النبتة على شفاء أمراض كثيرة شيء موثق وممارس بين معظم الأطباء، اتفقوا أيضا على قدرتها في تقوية الذاكرة، فبناء على تجربة حديثة حقق خلالها المشاركون 40% ارتفاع في الاختبارات الإدراكية بعدما تعاطوا قرصا واحدا من دواء الجينكو، فإذا استطاع قرص واحد عمل هذا المفعول تخيلوا ماذا ستحققون عند استنشاق مستخلص هذا النبات بصفة مستمرة.

شجر المر:

هذا المستخلص مستمد من نبات المر المقدس الموجود في كل من الصومال وإثيوبيا، وقد أثبت العلماء قدرتهم على تقوية الذاكرة من خلال قيامه بتنشيط الدورة الدموية وإمداد الدماغ بدفعة من الأوكسچين، ويعتقد بعض الصوفيون أنه يمنحك القدرة على تذكر الماضي وتجارب الحياة السابقة.

سرطان البحر:

منذ القدم وسكان المناطق الساحلية يقسمون بقدرة سرطان البحر على تقوية الذاكرة، والآن أصبح هناك دليل علمي أخيرا لتأييد ما قالو، هذا وفقا لدراسة جديدة أجراها المعهد القومي للإدراك ونصت على: “يحتوي سرطان البحر على البيوفلافونويدس الذي يمنع الخلايا الضارة من مهاجمة خلايا المخ بالإضافة إلى تنشيط ملحوظ في عملية تدفق الدم إلى المخ”. وعندما تستخدم باعتدال تمدنا بفوائد أساسية للمحافظة على قوة الذاكرة مع زيادة.

نبات المريمة:

يتساوى معنى نبات المريمة باللغة الإنجليزية مع كلمة حكيم، وهذه ليست صدفة إنما لما لهذا النبات من فوائد عدة أبرزها قدرته على جعلك أكثر إدراكا من خلال رفع قدراتك على التذكر.

وقد أثبتت ذلك دراسة نشرت في صحيفة علمية عن التغذية (nutrition) مؤخرا تم بها حقن الفئران بخلاصة أوراق المريمة حيث منحهم ذلك قدرة الحفاظ على واسترجاع الذكريات.

ودراسة أخرى نشرت في صحيفة (new england journal of pharmacology) أثبتت أن مستخلص أوراق المريمة فعال أيضا في تقليل موت الخلايا لدى الفئران، لذلك علينا استنشاق قليل من هذا النبات اليوم.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *