الحرية والعدالة في المنوفية يحاول لم شمل القوي السياسية باجتماع امس‎

الحرية والعدالة في المنوفية يحاول لم شمل القوي السياسية باجتماع امس‎
اجتماع 1

كتب – عاشور ابو سالم :

إجتماع طارئ نظمة حزب الحرية والعدالة بالمنوفية بمقر الحزب مساء امس تحت عنوان” مصير مصر” ”  ليشير الاجتماع إلى ان الجماعة لم تستحوذ على كل شئ كما يقال على ألسنة البعض ولابد من التكاتف مع الحزب والحاكم حتى تلتقى الافكار جميعها حتى يمكن السير على وتيرة واحدة ولا نعيد العهد البائد .

وأضاف انة لا وجود ولا قوة إلا بالاخرين كما نريد ان نشعر بالقوة من خلال تكاتفنا مع الاخريين و أيضا من خلال تصحيح المسار كما ناشد الجميع من القوى السياسية الشرفاء حيث أعتبرهم أصحاب البلد ان يقفوا بجوار الرئيس ويتكاتفو معة ومع الجماعة .

وأضاف “عبد الحميد الهلباوى” عن حزب العدل بالنسبة للقرارات التى أصدرها الرئيس مرسى تعتبر خطوة للأمام نحو تطهير البلد من الفساد والفاسدين مشيرا الي ان  الثورة بدأت تنجح عند إتخاذ هذة القرارات وأتمنى من جميع نواب مجلسى الشعب والشورى وكافة القوى السياسية ونبدأ بعمل جدول نسير علية نحو التطهير .

بينما ممدوح نظامى” مؤسس حركة كفاية القرارات ممتازة ولكن التوقيت تأخر كثيرا ومن أهدافها سقوط حكم العسكر ولكن يبدو أن هناك علامات إستفهام كثيرة “فلا أعتقد أن البطولة نزلت مرة واحدة على الرئيس” وأعترض مع الرئيس فى كونة كرمهم وجعل كل من المشير وروينى مستشاريين فيجب أن يعاقب كلاهما  كما أرى “أنة لا يصح نكون وجهه للإوان ووقت الجد ملاقيهومش” يجب أن تكون المشاركة مستمرة .

جدير بالذكران الاجتماع حضره كافة القوى السياسية بالمحافظة ومنها عبد الحميد الهلباى عن”حزب العدل” ممدوح النظامى”حركة كفاية”و دكتور ياسر حمودة” نائب بمجلس الشورى  “و وائل حشاد ” ناشد سياسى ” و عادل عبد الستار بسيونى “عضو بمركز حقوق الإنسان”و حسن احمد خضر”ناشط سياسى” و المهندس حلمى بكرى” نائب بمجلس الشعب “و المهندس صبرى عامر”نائب بمجلس الشعب” و حلمى السيد ” نائب بمجلس الشعب” و محمد أحمد “حركة 6 إبريل” و أسامة عبد المنصف ” أمين حزب النور “عضو بحزب الحرية والعدالة.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *