ديوان محافظة المنوفية يستكمل مناقشات القوى السياسية لمناقشة خطة 100يوم

ديوان محافظة المنوفية يستكمل مناقشات القوى السياسية لمناقشة خطة 100يوم
ديوان عام محافظة المنوفية

المنوفية- عاشور أبوسالم :

فى اشادة لممثلى القوى السياسية بالمنوفية انعقد المؤتمر التكميلى لمناقشة خطة المائة يوم التى وضعها الرئيس مرسى بتعاون الجهة التنفيذية بالمحافظة وبالجهد المبذول فى التنفيذ بدأ الموتمر حيث أكد أمين حزب المصريين الأحرار الصحفى مصطفى الشهاوى  الحرص التام علي وحدة الوطن وأنه لا مجال للخلافات لأننا جميعا فى مركب واحد يقودها رئيس واحد منتخب لابد من الوقوف ورائه حتي نصل لبر الأمان من جهته أكد ممثل حزب التجمع أنه لابد من حصر جميع المعدات الخاصة بالنظافة بمجالس المدن والقري  وعمل برنامج دوري لصيانتها حتي نستطيع تحديد القوة الفعلية المستخدمة فى الحملة كما أكد أنه لابد من الاهتمام بالعنصر البشري فى منظومة النظافة .

وأشار اللواء يس طاهر سكرتير عام المحافظة أنه بالفعل يتم عمل جدول كمي وزمني لإصلاح المعدات فى مركز صيانة الآليات التابع للمحافظة مع التوصية بسرعة الانتهاء منها حتي تدخل الخدمة مرة أخري .كما اقترح ممثل حزب التجمع تجميل كل ميادين المحافظة فى لفتة جمالية تغير من المظهر العام وعقب أمين حزب الإصلاح والتنمية بإمكانية طرح مسابقة لمدة أسبوع بين شبابا الجامعة وشباب المحافظة ككل من المبدعين لتقديم تصورات وتصميمات لميادين المحافظة وهي الفكرة التي لاقت إعجاب المحافظ وأعلن عن تبنيها مباشرة ووضعها موضع التنفيذ ، واقترح ممثل حركة 6 إبريل الاستعانة بشركات إعادة تدوير القمامة للتخلص من أطنان القمامة التي تنتج يوميا فى مختلف القري والمدن .

من جانبه أكد الدكتور عاشور الحلواني أمين حزب الحرية والعدالة علي ضرورة تشكيل اللجان التي ستتولي متابعة التنفيذ وإزالة المعوقات أمام الجهات التنفيذية حتي نخرج بثمرة فعلية يشعر بها المواطن فى مختلف محاور الخطة ، وتم الاتفاق علي تشكيل عدد من اللجان أهمها اللجنة العامة واللجان الفرعية علي مستوي المراكز ولجنة التوعية والإعلام ولجنة تعميم التجارب الرائدة علي مستوي المدينة ومستوي القرية .

يذكر أن الموتمر قد شهد فى البداية خلاف بين بعض القوى لعدم توجيه الدعوة الى حزب التجمع للحضور وهو ما اثار الجدل خاصة ان التجمع بالمنوفية قد اعلن مشاركتة فى مليونية 24 من الشهر الجارى .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *