أطفال الإسكندرية ينظمون عدة وقفات احتجاجية تنديدا بالحالة السيئة التي وصلت لها مستشفيات الاطفال الحكومية

أطفال الإسكندرية ينظمون عدة وقفات احتجاجية تنديدا بالحالة السيئة التي وصلت لها مستشفيات الاطفال الحكومية
325890_270526839727738_914495034_o

كتب- معتز راشد:

نظم أطفال وشباب الإسكندرية عدة وقفات احتجاجية متتالية للإعتراض على ما وصل إليه حال المستشفيات الحكومية الخاصة بالأطفال وما حدث لها من إهمال كبير تسبب في فقد العديد من الأسر لأطفالها بسبب الإهمال المتواجد بتلك المستشفيات وقلة الامكانيات، مما اضطر هؤلاء الشباب للتطوع بجمعية إنقاذ حياة طفل محاولة منهم في حل مشكلات هذه المستشفيات عن طريق المجتمع المدني والتطوع .

في البداية أشارت هدير أحمد طالبة في كلية أداب قسم الأثار وأحد المشاركين في الوقفة الاحتجاجية لتطوير بالمستشفيات الحكومية الخاصة بالأطفال أنها تطوعت بالجمعية لأن فكرة الجمعية هي إنقاذ و إسعاف الحالات الحرجة و ولابد أن نتطوع جميعا و نحاول تغير شكل المجتمع المصري بعد ثورة يناير.

وأوضح محمد جمعة طالب بكلية التجارة وأحد المشاركين بالوقفة قائلا “تطوعت مع مبادرة جمعية إنقاذ حياة طفل لتنظيم حملة وعمل وقفات صحية لحملة سرنجة = مكافحة عدوي عشان الوضع المتردي داخل المستشفيات العامة و نفسي الشباب كله يشارك و نعمل سلاسل دورية طويييييلة طول السنة.

وأضاف أيمن الحناوي طالب بكلية التجارة وأحد متطوعي الجمعية “أنا شايف إن حملة سرنجة هادفة و ناجحة و الدليل علي كدا إن إحنا قدرنا نجمع حوالي 5000 سرنجة في 5 ايام و بكدا الناس إستجابت بسرعة و دا دليل إن إحنا قدرنا نوصل للناس أهمية الحملة “.

كما أشارت المهندسة مروة رجب قائلة “حبيت أنزل أتطوع في حملة سرنجة = مكافحة عدوي إللي نظمتها جمعية إنقاذ حياه طفل عشان إحنا محتاجين أوي لما نقف غدام ربنا يكون لنا رصيد, الرصيد دا من خلال مساعدة المرضي و خصوصا الأطفال” .

كما أضافت أصغر متطوعه بالجمعية والتي تحرص بشكل دائم على التواجد في الوقفات الاحتجاجية “جودي إيهاب السخاوي 4 سنوات “أنا بنزل عشان أجيب الدوا لإخواتي العيانين و بدعي ربنا يشفيهم”.

وأضاف محمد نبيل بكالوريوس علوم و خامس دفعته و أحد المحتجين على الوضع الذي وصلت إليه المستشفيات الحكومية “لقد تطوعت في حملة سرنجة = مكافحة عدوي إللي نظمتها جمعية إنقاذ حياه طفل عشان، نحاول ندعم المرضي داخل المستشفيات العامة و محاولة حل المعضلة الصحية في مصر إحنا محتاجين ثورة علي الجهل و الفقر و المرض” .

وأشار محمود مناع ثانوية عامة “شاركت في حملة سرنجة = مكافحة عدوي, لأنها بسيطة و سهلة و مهمة جدا للأطفال المرضي و عشان سعرها رخيص ممكن أي حد يجيبها و يحس إنه شارك في حاجة إيجابية عشان نبني بلدنا”.

ومن جانبها أشارت الدكتورة إيمان سلام رئيس الجمعية “ان جمعية إنقاذ حياة طفل بالإسكندرية نظمت حملة سرنجة = مكافحة عدوي عشان نقول للمجتمع إنك بأقل القليل(50 قرش) ممكن تغير واقع طفل كان ممكن يصاب بفيروس سي الكبدي الوبائي, عايزين المجتمع المدني يتحرك بالتوازي مع ما ترصده الدولة للمستشفيات الحكومية، إيدي في إيدك من حقه يعيش” .

وجدير بالذكر أن الجمعية قامت مؤخرا بتوفير الأدوية المطلوبة لمستشفى فوزي معاذ و بعض الأجهزة المطلوبة والتي بها عجز بالمستشفى بالإضافة إلي بدء حملة تبرعات لتوفير عدة حضانات للأطفال لحمايتهم من الموت .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *