وقفه صامته للحركة الثورية بأسيوط تطالب بالقصاص للشهداء

وقفه صامته للحركة الثورية بأسيوط تطالب بالقصاص للشهداء
P06-08-12_22.05[1]

أسيوط- محمود المصرى:

نظمت الحركة الثورية مساء أمس الاثنين وقفه صامته بميدان الشهيد أحمد جلال وطالبوا فيها بالقصاص، ورفعت لافتات بها “مرة واحد راح يحمى حدوده مات”,و” قوات 777 والصاعقه بيحموا السفارة ومجند غلبان بيستشهد على الحدود”,و”واحد أثنين الجيش المصرى فين”, و “القصاص لدم شهداء الحدود ,فين سلاح الحدود القصاص للشهداء, حق اللى ماتوا عند مين العسكر ولا الرئيس”.

 وأضاف فؤاد عماد الدين عضو 6 أبريل ومنظم الوقفه بعد مقتل 16 جندى على الحدود أمس وفى مثل هذا الوقت من العام الماضى يوم 19 أغسطس ورمضان الماضى تم أستشهاد 5 مجندين ونقيب شرطة وهو النقيب أحمد جلال من أسيوط والذى تم عمل حملة لتسمية الميدان باسمه وتم تنفيذ ذلك وفى هذا التوقيت من العام الماضى لم يكن يوجد رد على مقتل الشهداء من المجلس العسكرى والان أطالب الرئيس محمد مرسى بالقصاص، وطرد السفير الاسرائيلى .

ووصف عماد الدين بأن هذا الأمر قد زاد عن حده وكرامة المصرى ودمه أكبر من أى شئ ونطالب المسؤلين بعدم الرد على استشهادهم بالشجب لاننا سئمنا من ذلك ولكن نريد رد فعل حقيقى وأطالب الشباب الذين يمثلون محمد مرسى بأردوغان بأنه إذا تم هذا هناك كان أردوغان فى الوقت هذا يطرد السفير الاسرائيلى ويقيم القصاص فورا وأطالب من الرئيس بطرد السفير الاسرائيلى والمطالبة بالقصاص .

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *