التخطي إلى المحتوى

كتب- علي عبد المنعم:

أعربت وزارة الأوقاف عن بالغ حزنها واستيائها بشأن ما حدث بقرية دهشور بالجيزة،  مضيفة إنها تابعت الأحداث المؤسفة التي شهدتها القرية.

وأكد الدكتور طلعت عفيفي وزير الوقاف في بيان له اليوم ان ما حدث جريمة تأباها الشريعة وتنبذها ويجرمها القانون، ونأمل أن توضع الأمور في نصابها الصحيح، وأن يحاسب المتسبب فيها لافتا الى أن بعض المغرضين تسبب في هذه الأحداث.

وناشد عفيفي، الحكماء من أهل القرية ترك التنابذ، والتنازع على غرس روح المحبة والوئام، حتى يعود للقرية أمنها وأمانها وسلمها وسلامها”.

مشددا علي أن مصر في الوقت الراهن تحتاج منا جميعا إلى توحيد الصف والاجتماع على كلمة سواء حتى تستطيع مواجهة التحديات الداخلية والخارجية، والحفاظ على مقدرات مصرنا الحبيبة”.