“قنديل” يثير جدلا بين بين صفوف النشطاء السياسيين

“قنديل” يثير جدلا بين بين صفوف النشطاء السياسيين
هشام قنديل

كتب- حبيبة الفقى:

شهدت مواقع التواصل الاجتماعى الفيس بوك وتويتر جدلا واسعا عقب الإعلان عن تولى الدكتور هشام قنديل وزير الرى السابق لمنصب رئيس الوزراء ليصبح بذلك اول رئيس وزراء فى عهد الرئيس محمد مرسى .

فمن جانبه كتب الدكتور أيمن نور رئيس حزب الغد على حسابه الشخصى معلقا على اختيار قنديل إختيار هشام قنديل وزير الري رئيسا للوزراء مفاجأة غير متوقعة وعودة لزمن رؤساء الوزراء التكنوقراط.

تسأل الفنان خالد الصاوى عن انجازات قنديل قائلا” أتساءل طمعا في إجابات شافية: هل للدكتور هشام قنديل إنجازات ملموسة فيما تقلده سلفا من مناصب؟”

وطالب الدكتور محمد حبيب نائب المرشد السابق بالبعد عن العجلة فى تقييم قنديل حتى تتضح أسماء الوزراء ويحدد مدى التناغم بينهم وبين رئيسهم.

بينما ذكرت الناشطه السياسية أسماء محفوظ على حسابها الشخصى ان الخطاب الثورى لرئيس الوزراء لا يؤكد كونه ثائرا حيث قالت” بعد عصام شرف مبقاش معيار ان يكون رئيس الوزراء محبوب لدى الجميع وان يكون اول خطابه ثوري مش معناه أنه يكون طريقه ثوري”.

 وعبر حمدى قنديل- الصحفى والاعلامى- عن سعادته لاختيار قنديل قائلا” سعيد لاختيار شاب كفء لتشكيل الوزارة قلق مما سيواجهه من صعوبات سياسية انتظر بقية التشكيل لاحكم اتمني له التوفيق صعب ان يرضي كل الناس”.

بينما اكد الدكتور حازم عبد العظيم وزير الاتصالات الاسبق على عدم وجود معلومات لديه عن قنديل قائلا” ليست لدي معلومات عن هشام قنديل سوى انه تم تعيننا معا في حكومة شرف! لكن مبدأيا شيء ايجابي أنه صغير السن فرصة للشباب وامل في التغيير.

 واعتبرالدكتور عصام العريان رئيس العلاقات الخارجية بحزب الحرية والعدالة ان اختيار قنديل يعد مفأجاة لكل من طرحوا أسماء متوقعة لشغل المنصب حيث قال” تكليف هشام قنديل برئاسة الحكومة مفاجأة للمعلقين الذين فرضوا أسماء أخرى على الرئيس سنسمع عجبا حول رئيس الوزراء الذى نتمنى له التوفيق والنجاح”.

واستنكرت الناشطة اسراء عبد الفتاح تعيين “قنديا قائلة”هل هشام قنديل الوزير المعين من قبل العسكر والمحسوب علي التيارات الإسلامية يعتبره الرئيس مرسي وطنى مستقل ! ؟”بينما اكتفى  الدكتور محمد يسرى سلامة المتحدث السابق لحزب النور بقول” هشام قنديل؟ اللهم اني صائم”.

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *