حملة حمدين صباحى تشارك فى مظاهرات 27 مايو وترفض الصدام بين الجيش والشعب

حملة حمدين صباحى تشارك فى مظاهرات 27 مايو وترفض الصدام بين الجيش والشعب
226501_212474578783783_191704970860744_694837_5585232_n
كتبت/ ايمان مصطفى
26/5/2011
9:00 am

تعلن حملة حمدين صباحى رئيسا لمصر (واحد مننا) عن مشاركتها يوم الجمعة المقبل 27 مايو فى المظاهرات بميدان التحرير بالقاهرة وفى مختلف محافظات مصر ، وتؤكد الحملة أن مشاركتها تأتى فى إطار اتفاقها مع أغلب الأهداف العامة التى تم طرحها للتظاهر ، وهى بعيدة تماما عن أى صدام مفتعل وغير مطلوب مع القوات المسلحة رغم الاختلاف مع المجلس الأعلى للقوات المسلحة حول البطء فى تنفيذ الكثير من أهداف الثورة ، ورغم الاختلاف مع انفراد المجلس ببعض القرارات ومراسم القوانين التى تصدر دون تشاور مسبق مع القوى الوطنية وإقامة حوار مجتمعى جاد حولها.

وفيما يلى نص بيان الحمله:

1- الإسراع بالمحاكمات السياسية العاجلة العادلة العلنية لمبارك وأسرته ورموز نظامه السابق.

2- تحمل المجلس الأعلى للقوات المسلحة والحكومة ووزارة الداخلية لمسئوليتهم العاجلة فى إعادة الأمن للشارع المصرى ومواجهة البلطجة وتعقب المجرمين.

3- التعجيل بمحاكمة المسئولين عن جرائم قتل الشهداء وإصدار أحكام رادعة ضدهم.

4- إتخاذ قرار بحل أجهزة المحليات.

5- تطهير الإعلام المصرى من القيادات الفاسدة ومن سياسات التعتيم والإقصاء والتهويل.

6- فتح حوار وطنى جاد وواسع حول المرحلة الانتقالية ومستقبل مصر ومبادئ الدستور المقبل وتوقيت كتابته وإعداده وقوانين ومواعيد الانتخابات البرلمانية والرئاسية المقبلة  بما يتسق مع إحترام إرادة الشعب المصرى  وبما يحقق أفضل وأسرع التصورات للإنتهاء من المرحلة الإنتقالية .

وتعيد حملة صباحى التأكيد على موقفها من احترام الدور الذى لعبته مؤسسة القوات المسلحة المصرية فى الثورة وتؤكد على رفضها لافتعال أى صدامات أو مواجهات بين الشعب والجيش المصرى ، فإنها تطالب فى ذات الوقت المجلس الأعلى للقوات المسلحة بسرعة الإستجابة لأهداف ومطالب ثورة 25 يناير

وتشير الحملة إلى أنها مع احترامها الكامل لحق كل طرف أو تيار أو حزب أو جماعة فى الحركة الوطنية المصرية فى أن يتخذ ما يراه من قرارات بخصوص المشاركة من عدمه  إلا أنها تلفت النظر إلى أنه من غير المقبول على أى نحو أن يتم توجيه الاتهامات ضد أى طرف من الجهات الداعية والمشاركة فى مظاهرة 27 مايو والاستعداء ضدها ووصفها بأوصاف غير لائقة وغير مقبولة .. ونعتقد أن حرية الرأى والتعبير مكفولة ولكل طرف الحق فى أن يتخذ قراراته وفقا لما يراه  دون أن يكون ذلك محلا للمزايدات على وطنية أو ثورية المخالفين لهم فى الرأى ، حرصا على مصلحة الوطن ووحدة الحركة الوطنية المصرية والتفافها حول أهداف الثورة التى شارك فيها الجميع ونجحت بفضل الشعب المصرى كله .

وأخيرا فإن الحملة تدعو كافة أعضائها للمشاركة فى مظاهرات يوم 27 مايو ، وتدعو جماهير الشعب المصرى للمشاركة السلمية فى تلك المظاهرات للتعبير عن رأيهم والتأكيد على أهداف الثورة واستكمالها.

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *