“الطيب” المادة الثاية خط أحمر

“الطيب” المادة الثاية خط أحمر
احمد الطيب

كتب – علي عبد المنعم

نفى الدكتور أحمد الطيب ما تداولته وسائل الأعلام من أن الأزهر اقترح حلا وسطا فيما يتعلق بالمادة الثانية في الدستور على أعضاء لجنة الاقتراحات في اللجنة التأسيسية للدستور وهو: “أن مبادئ الشريعة الإسلامية هي مصدر للتشريع”.

وصف بيان صادر عنه اليوم هذا الكلام  بالكذب المحض؛مشيرا إلى أن الأزهر معروف بمواقفه الثابتة من هذه المسألة، والتي عبر عنها  الطيب عندما أعلن في أول بيان له بعد انتصار الثورة مباشرة بأن المادة الثانية من الدستور وهي: “أن مبادئ الشريعة الإسلامية هي المصدر الرئيسي للتشريع” خط أحمر، وأن المساس بها مساس بهوية الأمة، وهذا ما أكده الطيب لأعضاء اللجنة وعدد من قيادات الجبهة السلفية في اجتماعهم الأخير في مقر المشيخة، والذي اتفقوا فيه على وجوب اتباع الآليات الموضوعية في معالجة الأمر للوصول إلى دستور متفق عليه يحقق آمال المصريين جميعًا.

وأهاب الطيب بوسائل الإعلام  التزام الدقة في كل ما يتعلق بأخبار الأزهر الشريف.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *