التخطي إلى المحتوى

 

BBC

 

 

أعلنت مصادر روسية مقتل 44 شخصا على الأقل في تحطم طائرة ركاب شمال غربي روسيا. وذكرت وكالات الأنباء الروسية أن 8 أشخاص نجوا من الحادث ونقلوا إلى المستشفى في حالة حرجة.

وقال مسؤول في وزارة حالات الطوارئ الروسية إن الطائرة هبطت على طريق سريع بالقرب من مطار مدينة بيتروزافودسك في منطقة كاريلي شمال غربي البلاد.

وأوضح بيان للوزارة أن الطائرة وهي من طراز توبوليف( تي يو 134) كانت تستعد للهبوط في المطار ولكنها لم تصل إلى مدرج الهبوط لتتحطم على بعد مئات الأمتار منه وتشتعل بها النيران.

وبحسب البيان فالطائرة تابعة لشركة( روس إير) الروسية كانت تقل 43 مسافرا وطاقما مكونا من 9 أشخاص في رحلة بين موسكو وبيتروزافودسك, عاصمة منطقة كاريلي.

وقال مسؤول في الوزارة إنه تحت تأثير صدمة الهبوط الخاطئ انشطر بدن الطائرة واندلعت فيها النيران.

كما أكد مصدر ملاحي لوكالة انترفاكس أن الجثث تناثرت على الطريق السريع موضحا أن الطائرة اصطدمت ببناية سكنية خلال عملية الهبوط.

وذكرت وكالة انترفاكس انه عثر على الصندوقين الاسودين للطائرة.

يعد هذا أخطر الحوادث التي وقعت خلال السنوات الماضية بالنسبة للطيران الروسي بعد حادث طائرة التوبوليف التابعة لشركة بولكوفو الروسية التي تحطمت في اوكرانيا عام 2006 وقتل فيها 170 شخصا.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *