التحقيق في واقعة التعدي بالضرب علي فريق عمل “التليفزيون المصري” وسرقة معداتهم بالاسكندرية

التحقيق في واقعة التعدي بالضرب علي فريق عمل “التليفزيون المصري” وسرقة معداتهم بالاسكندرية
معدات تليفزيون

كتب ـ مصطفي رجب:

قرر محمد حبكة رئيس نيابة العطارين بالاسكندرية، طلب تحريات المباحث وتحديد المتهمين في واقعة التعدي علي مهندس بقطاع الاخبار بالتليفزيون المصري وسائق، بالضرب وسرقة الكاميرا الخاصة بجهه عمله أثناء تغطية ردود أفعال المواطنين المصريين في الشارع السكندري عقب صدور الحكم على الرئيس مبارك، اثناء تواجده بميدان القائد إبراهيم.

توصلت التحقيقات عندما تلقي المقدم ياسر سري رئيس مباحث قسم شرطة العطارين، بلاغ من كل من محمد صلاح الدين عبد السلام، 29 عام، مهندس بقطاع الأخبار بالتليفزيون المصري، ومصاب بكدمة بالصدر واشتباه كسر بالضلوع، والسيد السيد العزب، 49 عام، سائق بالتليفزيون المصري، ومصاب باشتباه كسر بالذراع اليسرى.

واكد البلاغ اثناء اشتراكهما مع مجموعة من المصورين بالتليفزيون المصري بقطاع الأخبار، في نقل ردود أفعال المواطنين على الحكم في قضية قتل المتظاهرين أمام مسجد القائد إبراهيم فوجئوا ببعض من المتظاهرين يعتدون عليهما بالضرب مما ادى إلى إصابتهما، وقاموا بمغافلتهم وسرقوا إحدى الكاميرات وأحدثوا تلفيات بالسيارة الخاصة بالتليفزيون، وتم تحرر المحضر اللازم بالواقعة.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *