التخطي إلى المحتوى

كتبت – أماني عبد الرزاق:

سادت حالة من الهدوء التام، صباح اليوم الأحد، بعد أن تزايدت أعداد المعتصمين  بساحة مسجد القائد إبراهيم، بعد إعلان حركة 6 إبريل إعتصامها أمام ساحة المسجد، ومعها الهيئة التنسيقية للقوي الثورية بالإسكندرية وعددا من النشطاء المستقلين ،إحتجاجا علي الحكم الصادر بالبراءة لأعوان مبارك ونجليه.

وقال مصطفي العطار- المتحدث الإعلامي لحركة 6 إبريل بالإسكندرية-  إن الحكم في قضية مبارك أعوانه هو مسرحية هزلية للمجلس العسكري لإجهاض الثورة المصرية ، وأضاف بعدما سلبوا من المصريين كرامتهم في اهانة و تدنيس عرضهم في سحل للنساء و كشوف عذرية ،و فساد مالي و تزوير لأرادة الناخبين و قتل متظاهرين سلميين و تسفيه عقول الشعب، مؤكدا أن الحركة أعلنت إعتصاما مفتوحا حتي يتم إعلان محاكمة ثورية بمشاركة مجموعة من القضاة المشهود لهم بالنزاهة وإقالة النائب العام وتطبيق قانون العزل السياسي