القوى السياسية بالاسكندرية تدشن حملة ” كلنا ضد شفيق ”

القوى السياسية بالاسكندرية تدشن حملة ” كلنا ضد شفيق ”
حملة ضد شفيق

كتبت- أماني عبد الرزاق: 

دشنت  الهيئة التنسيقية  للقوى الوطنية  بالاسكندرية حملة “كلنا ضد شفيق ظهر اليوم الأربعاء بنادي المهندسين “تعبيرا عن رفض القوى السياسية بالاسكندرية لخوض الفريق احمد شفيق جولة الاعادة امام د.محمد مرسى فى الانتخابات الرئاسية والنسبة التى حصل عليها فى الانتخابات وما يمثله “شفيق” من اعادة لانتاج النظام السابق مرة اخرى وقالت الهيئة التنسيقية فى بيانها أن  الاستجابة الى الدعوات الخبيثة والمدسوسة على الثورة بمقاطعة الانتخابات تعتبر قمة التفريط فى حلم الثورة  وان التصويت لرئيس وزراء موقعة الجمل هو اكبر خيانة لدم الشهداء الابرار

 وقع على بيان الهيئة التاسيسية  عدد من الائتلافات والحركات والاحزاب السياسية  هى ائتلاف شباب الثورة وحزب الوسط وحزب البناء والتنمية وحركة 6ابريل الجبهه الديموقراطية وحزب الحرية والعدالة وحزب التيار المصرى الاجتماعى الديموقراطى والجماعة الاسلامية وحزب الاصلاح والنهضة وحزب العمل حزب ثوار التحرير تحت التاسيس  وجماعة الاخوان المسلمين  وحملة دعم د.عبدالمنعم ابوالفتوح وحملة دعم ابو اسماعيل و حملة صناع الحياة وائتلاف عمال الاسكندرية و ورابطة علماة ودعاة الاسكندرية

حيث قال م.على عبد الفتاح القيادى بجماعة الاخوان المسلمين ان مصر الان ليس امامها سوى خيارين اما ان نوحد جهودنا او نرضخ لطاغية يعتبر مبارك مثله الاعلى وانه سيستعين برموز النظام الفاسد امثال عمر سليمان وغيره لتحقيق اغراضه وتهديده  باستخدام الجيش والدبابات ضد كل من يعترض على نتيجة الانتخابات

وأكد عبدالفتاح ان كل من دعم وسيدعم الفريق شفيق هو يدعم اسرائيل والكيان الصهيونى ويقضى على جميع احلام واهداف الثورة ويهدر دم الشهداء .

ومن جانبه قال فريد الجبالى ممثل الجبهة القومية الناصرية نحن كانصار لحمدين صباحى وجدنا ان مصر فى اشد لحظات تاريخها صعوبة وان الواجب الوطنى الوحيد هو التكاتف والتوحد والبعد عن التشكيك فى بعضنا البعض واضاف ان الدكتور محمد مرسى اقر بضمانات تفى جميع الشعب المصرى حقوقه وكلنا ثقة فى قدرته على تنفيذ ذلك لانه نابع من شخص ذو كفائة ومضمون طيب .

ومن جانبه اشاد طارق الدسوقى ممثل ائتلاف شباب الثورة بدور شباب الاخوان المسلمين فى ثورة الخامس والعشرين من يناير ووقوفهم الى جانب الثوار وأكد الدسوقى ان شباب الاخوان المسلمين مع الثوار فى الائتلاف من قبل تاسيسس حزب الحرية والعدالة

 

وحذر”الدسوقى ” ان المجلس العسكرى تعلم من اخطائه وعلم جميع نقاط ضعف الشعب المصرى وسيلعب على ثغراتنا ولن تقوم لنا قائمة مره اخرى .

واشار محمد فؤاد ممثل حزب الحرية والعدالة ان المشهد يتكرر الان والثورة تتكرر مرة اخرى ولكن بشكل سياسى مؤكدا على ان هذه نقطة فاصلة وحاسمة  فى تاريخ مصر كله .

واوضح “فؤاد”  ان الحوار مع رئيس مدنى منتخب يختلف كامل الاختلاف من الحوار مع رئيس عسكرى لا يعرف غير لغة القوة معترف ان مبارك مثله الاعلى .

ومن جانبها اشارت نهاد حماد ممثلة حزب العروبة الديموقراطى الناصرى الى ان هناك اقاويل يروج لها فى الشارع المصرى مثل ان شفيق يمكن الخلاص منه بعد 4 سنوات ولكن الدكتور مرسى لن نستطيع ان نتخلص منه ابدا واقول لهم  الا يكفى ما قدمه من ضمانات

كما اكد الشيخ محمد المصرى ممثل رابطة علماء ودعاة الاسكندرية ان الرابطة التى كانت ومازالت مع الثورة والثوار تؤكد على حرمة التصويت لصالح الفريق شفيق لانه احد قتلة الثوار فى عهد الرئيس مبارك وان وجوده فى جولة اعادة الانتخابات امرا غير منطقى ومعناه خروج اللجنة العليا للانتخابات عن اختصاصها .

كما وجه اللوم لوسائل الاعلام والقنوات الماجورة المدفوعة التى تعمل على تزوير الحقائق وتفريق الصف والدعايا للفريق شفيق الذى يتحمل المسؤلية الشرعية والقانونية كاملة عن الاموال المنهوبة والمهربة خارج مصر مؤكدا على ان وصول مثل هذا الرجل الى الحكم سيعمل على تحويل مصر الى معتقل لكل من شارك بالثورة .

ومن جانبه اشار محمد حامد ممثل حملة د.عبد المنعم ابو الفتوح ان الثورة التى قامت لاسقاط النظام العسكرى لن تنتهى بتولى احدهم الحكم مؤكدا على ان من فشل فى ادارة الدولة وهو رئيس وزراء لن نكافئه بتنصيبه رئيس لها .

كما وجه رسالة الى كل من سيدلى بصوته للفريق شفيق لو ان ابنك او ابنتك او زوجك او زوجتك هو من استشهد هل كنت ستدلى بصوتك لهذا القاتل ؟

بينما اشاد د.على قاسم عم الشهيد خالد سعيد بشعب الاسكندرية ونحن نذكر لهم وقفاتهم وصمودهم وهذه شهادة ان من وقف معى عدد من نواب وقيادات الاخوان بالاضافة الى عدد كبير من ائتلافات وشباب الثورة وهذا يعنى اننا متوحدون .

واضاف انه لا بد وان يذكر كل فرد انه من استعان بظالم سلطه الله عليه وان كل من ادلى بصوته لشفيق يزج بنفسه فى معتقل العسكر الذى سوف يكبت طموحاتهم وامالهم ونفوسهم مؤكدا على انه لو كل من ادلى بصوته للفلول شاهد دم الشهداء وكيف زهقت ارواحهم لعلم ان هذا النظام لن يغسل يده من الدماء ابدا .

ومن جانبه قال عمرو نبيل ممثل حزب الاصلاح والنهضة ان اختلافنا مع الفريق شفيق ليس مجرد اختلاف شخصى ولكنه يعد اختلاف مع نظام فقد شرعيته منذ ثورة 25 يناير مشيرا الى ان وصول شفيق للاعادة هو ضربه للثوار واستهتار بمشاعر الشعب المصرى

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *