“قلينى”: نتيجة الجولة الأولى نتيجة منطقية لانقسام مرشحى الثورة… واغلب الاقباط سيصوتون لشفيق فى الاعادة.

“قلينى”: نتيجة الجولة الأولى نتيجة منطقية لانقسام مرشحى الثورة… واغلب الاقباط سيصوتون لشفيق فى الاعادة.
جورجيت قلينى عضو مجلس الشعب السابق

كتب:محمود كمال

قالت دكتور جورجيت قلينى عضو مجلس الشعب السابق  فى تصريح خاص للمدار بان الجولة الاولى  من الانتخابات الرئاسية المصرية جاءت قريبة جدا من التوقعات لانقسام مرشحى الثورة حول انفسهم بالاضافة الى  الصراعات بين حملاتهم مما ادى الى تفتيت الاصوات وكانت هناك ايضا وعود رمدية كثيرة مستحيلة  التحقيق من قبل كافة المرشحين باستثناء د محمد مرسى والفريق احمد شفيق وحمدين صباحى.

 وارجعت قلينى سبب نجاح شفيق الى انه  لم يرفض محسوبيته  على النظام  القديم واعلن ايضا انه ليس محسوب على الثورة فكان شفافا واضحا ولم يفعل مثلما فعل عمرو موسى عندما اخذ يعلن انه ليس من اعمدة النظام ومحسوبيه فى اغلب مؤتمراته ولقاءاته الاعلامية .

 وبينت قللينى بان جماعة الاخوان  المسلمين لم ياخذوا غير اصواتهم وخسروا 10 مليون صوت تقريبا مقارنة بالاصوات التى حصلوا عليها فى مجلس الشعب بسبب عدم قدرتهم على اتخاذ قرارات ومواقف حقيقية فعلية تجاه العديد من القضايا والاحداث المختلفة التى وقعت.

و رات بان هناك عامل هام يحددان من سينجح فى جولة الاعادة وهما من يعد انه لن يجلس على الكرسى سوى 4 سنوات فقط ولن يجدد تحت اى ظروف واسباب فترة ولاية حكم ثانية ومن سيكون لديه القدرة على الحشد والسيطرة على تصريحاته الاعلامية سواء  كانت تصريحات شخصية او اعلامية من خلال الحملة .

 

واشارت قلينى بان اغلب  الاقباط سيصوتون فى الاعادة الى الفريق احمد شفيق بعد ان كانوا منقسمين فى الجولة الاولى بين موسى وشفيق وصباحى ولكن هذا لايمنع ان هناك قلة من الاقباط سيصوتون لمرسى وهم المنضمين لحزب الحرية والعدالة ولكن عددهم لا يتعدى الالاف.

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *