البورصة المصرية تربح 5 مليارات جنيه في يومي الانتخابات الرئاسية

البورصة المصرية تربح 5 مليارات جنيه في يومي الانتخابات الرئاسية
البورصة

واصلت البورصة المصرية، أول من أمس، مكاسبها لليوم الثاني على التوالي لدى إغلاق تعاملات آخر أيام الأسبوع لتضاعف مكاسبها في يومي الانتخابات الرئاسية إلى 5 مليارات جنيه مصري (أي ما يعادل نحو 829 مليون دولار أميركي)، بدعم من التفاؤل بالأجواء الإيجابية التي تصاحب سير العملية الانتخابية لاختيار رئيس الجمهورية بما ينهي المرحلة الانتقالية لتبدأ مرحلة الاستقرار السياسي وإعادة بناء الاقتصاد من جديد.

وحقق المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية إيجي إكس 30 ربحاً نسبته 1.01 % لدى إغلاق تعاملات الخميس ليرفع مكاسبه خلال يومي الانتخابات «أمس وأول من أمس» إلى 2.2 % منهياً الأسبوع عند مستوى 4971.72 نقطة.

وارتفع مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة إيجي إكس 70 بنسبة 0.46 % ليصل إلى مستوى 430.34 نقطة، كما ارتفع مؤشر إيجي إكس 100 الأوسع نطاقا بنسبة 0.57 % ليصل إلى مستوى 775.82 نقطة.

وبلغ رأس المال السوقي لأسهم الشركات المدرجة في البورصة بنهاية الأسبوع 352.8 مليار جنيه، كما بلغ حجم التداول الكلي في السوق 539.4 مليون ورقة مالية، منها نحو 200 مليون جنيه تعاملات سوقي السندات ونقل الملكية.

وقال وسطاء في البورصة إن تعاملات الخميس شهدت عمليات شراء واسعة من المستثمرين العرب والمصريين على أسهم منتقاة في قطاعات الشركات المالية والبنوك والعقارات والمقاولات، إضافة إلى بعض الأسهم في قطاع الشركات الصغيرة والمتوسطة وأسهم المضاربات.

وقالت مروة حامد محللة أسواق المال، إن انتهاء الانتخابات الرئاسية بهذا الشكل الحضاري، عزز ثقة المستثمرين في سوق الأسهم المصرية، كما عزز من فرص التعافي السريع للاقتصاد بعد تولي الرئيس الجديد.

وأشارت إلى أن التقارير الدولية تحمل رؤية إيجابية للاقتصاد المصري بعد انتخابات الرئاسة، سواء بحصول مصر على قرض صندوق النقد الدولي أو تدفق الاستثمارات والمساعدات العربية التي كانت تنتظر انتخاب الرئيس.

وأوضحت أن كل ذلك سينعكس بالإيجاب على الاقتصاد المصري وبالتالي الشركات العاملة فيه، معتبرة أن أسعار الأسهم في البورصة المصرية تعد الأرخص في المنطقة والأسواق الناشئة إن لم تكن الأرخص عالمياً.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *