“المدار” تكشف بالمستندات عن الكشوف الانتخابية تحتوى على الاف المتوفين بلا تنقيح

“المدار” تكشف بالمستندات عن الكشوف الانتخابية تحتوى على الاف المتوفين بلا تنقيح
اموات مصر 1

كتب -وليد سلام:

الدليل القاطع والسديد على ان الانتخابات الرئاسيه من الممكن ان يشوبها الكثير من عدم النزاهه والشفافيه بل ستكون معرضه للتزوير حتما بعد وجود اسماء الالاف من المصريين بكشوف القيد الانتخابيه وهذا معناه انها لم تنقح لاستخراج المتوفى منها و وضع الاسماء الجديده التى بلغت السن القانونى فى جداول وكشوف القيد بالانتخابات .

فهذه هى صورة لشهادة وفاة السيده فتحيه محمد محمد شاهين المقيمه بالبحيره  والمتوفية بتاريخ  19/3/2007 وبالرغم من وفاتها منذ اكثر من خمس سنوات الا ان اسمها قد ورد بكشوف القيد الانتخابى برقم 1665  ورقم اللجنه الفرعيه 34  واسم اللجنه المدرسه الثانويه الزراعيه  .

وهذا ايضا عزت احمد مصطفى شكرى والمقيم فى القاهره والمتوفى بتاريخ 29/8/ 2002 ورقم القيد الانتخابى له بالكشوف هو 3080 ورقم اللجنه الفرعيه هو 3 .

وايضا السيد احمد محمد هشام والمقيم فى المعادى القاهره والمتوفى ايضا بتاريخ  10/ 6/ 2010 وقد ورد اسمه بكشوف القيد الانتخابى برقم 912 ورقم اللجنه الفرعيه 23 واسم اللجنه مدرسة حدائق المعادى القوميه .

هذا اكبر دليل عالى انه من المفتلارض اذا قام الموظفين باللجنه بتسويد هذه الاسماء لصالح مرشح لم يتم اكتشافها كما انه من المفترض دخل شخص ببطاقة المتوفى وهو يشبه له وانتخب له واخذ صوته هذا ايضا وارد ونحن نتسائل لما لم تقم الحكومه ووزارة الداخليه بتنقيح هذه الاسماء بحذف المتوفى ووضع الجديد .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *