المحلاوي : لا يبنغي لأحد من العلماء أن يجلس مع مرأة غير محجبة في التليفزيون لإنهم يأخذوا من ذلك حجة

المحلاوي : لا يبنغي لأحد من العلماء أن يجلس مع مرأة غير محجبة في التليفزيون لإنهم يأخذوا من ذلك حجة
الشيخ المحلاوي - المدار 2

كتبت – أماني عبد الرزاق: 

أكد الشيخ أحمد المحلاوي – خطيب مسجد القائد إبراهيم – علي ضرورة عدم الجلوس مع مرأة غير محجبة قائلا ” لا يبنغي لأحد من العلماء أن يجلس مع مرأة غير محجبة في التليفزيون لإنهم يأخذوا من ذلك حجة ” مشيرا أن رؤية المرأة غير المحجبة في الشارع أمر مفروض علي المسلم لكن في غير ذلك لا يجوزله أن يجلس معها

مستشهدا بمثل أن أحد المسؤولين في القنصلية الأمريكية طلبت منه مقابلته وإشترط عليها الجلوس معه بالحجاب وقال ” بتكلم واحد حتة إمام أصغر موظف في وزراة الأوقاف وأنا مش عايزها هي اللي كانت عايزاني ”

وأوضح ” المحلاوي” أن الذين لا يريدون تطبيق شرع الله ويحبون حضارة الغرب ويريدون تطبيق زواج الشذوذ في مصر ، وقال إن الإنتخاب شهادة واجبة علي كل مسلم ولكن لا ننتخب شخصا يقول “مبارك مثلي الأعلي ” في إشارة منه للفريق أحمد شفيق قائلا ” عملنا ثورة ليه وشهدائنا ماتوا ليه فهو مرشح يتسخف بكم وستكون الثورة بلا قيمة  ونحن علي يقيين أنه لن يفوز إذا لم تزور الإنتخابات ” ، منتقدا مقولة الدين لله والوطن للجميع وأعاد صياغتها بمقولته الدين لله والوطن لله

ونفي ” المحلاوي” – قوله بأن من لم ينتخب دكتور محمد مرسي فهو أثم ، وإنتقد ” المحلاوي” في خطبة اليوم الجمعة بعض وسائل الإعلام الذي تنسب إليه أقوال لم يتفوه بها، وقال ” حتي السلفيين يقولوا أنني صرحت بأن إنتخاب مرسي واجب شرعي ومن يفعله فهو أثم  وكأن توجد أية في القرءان الكريم تقول أنتخبوا محمد مرسي ”

وتابع : لست من دون البشر أو محظور علي أن إنتخب أحدا ولكني دون الناس فعلا وسيتجاوز الله عن أخطائي ” ، وتابع : هناك وعودا طائلة وأماني زائفة يقولها المرشحين وكأن معهم “عصي موسي” أو “خاتم سليمان ” ، ولم يحسبوا لكلمتهم حسابا وغرتهم الحياة الدنيا، ولم يعتبروا بما حدث للمخلوع الذي  تنصب عليه لعنات الناس قبل لعنة الله

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *