كوميديا الاحزان تقدم الثورة المصرية بالانجليزيه

كتب: آخر تحديث:

كتبت : حبيبة الفقى

 

اصبحت مسرحية “كوميديا الاحزان” لابراهيم الحسينى اول مسرحية مصرية تترجم الى اللغة الانكليزية على ان تتم ترجمتها الى اليابانية والبولندية ايضا.

 

وقدمت المسرحية – التى تتناول الثورة المصرية- على خشبات مسرح جامعات هارفرد وفاندربيلت ونيويورك وتينيسي الى جانب عرضها على خشبة مسرح سيغال في مدينة نيويورك. وترجم المسرحية الى الانكليزية استاذ علم اللغويات في جامعة ميدل تينيسي محمد البكري فيما تولت المخرجة الاميركية ريبيكا ماجور اخراجها.

 

و تعد “كوميديا الاحزان”المسرحية الاولى التي قدمت على خشبات اربعة مسارح جامعية اميركية. وقامت ببطولتها نجلاء ابنة المفكر والكاتب الفلسطيني الراحل ادورد سعيد.

 

وتجري الان بروفات جديدة للمسرحية استعدادا لتقديمها برؤية اخراجية جديدة في ولاية شيكاغو الاميركية مع المخرج الاميركي جيمس ماكديرموت وذلك بعدما نالت قدرا كبيرا من النجاح عند عرضها خلال شهري مارس وابريل الماضيين في اربع ولايات اميركية.

 

ويشارك في انتاج هذا العرض القنصلية المصرية في شيكاغو والجمعية المصرية الاميركية ومشروع اصوات الدولي الذي يحتفل كل عام بالفاعلين مسرحيا على مستوى العالم ويختار بعض مسرحياتهم لتقديمها في الولايات المتحدة.

 

يذكر ان المسرحية عرضت في مصر على خشبة مسرح الغد واخرجها سامح مجاهدز

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *