تاناكا: ارتفاع أسعار النفط يعرقل النمو العالمي

تاناكا: ارتفاع أسعار النفط يعرقل النمو العالمي
story.saudi.oil.jpg_-1_-1

 

موسكو، روسيا (CNN)

 

حذر مسؤولون معنيون بقطاع الطاقة العالمية من استمرار أسعار النفط عند مستويات تتجاوز 110 دولارات للبرميل، معتبراً أن ذلك قد يضر بالاقتصاد العالمي ويفقده فرص الانتعاش في هذه المرحلة التي ما يزال الانتعاش الاقتصادي فيها هشاً، ودعا منظمة الدول المصدرة للنفط “أوبك” إلى زيادة الإنتاج إذا استلزم الأمر.

وقال نابو تاناكا، مدير وكالة الطاقة الدولية، في مقابلة مع برنامج “أسواق الشرق الأوسط CNN”: “عندما يصل سعر البرميل إلى مستويات 110 أو 120 دولارا لأشهر طويلة في السنة فعندها سنكون أمام حالة سيئة تشبه أوضاع عام 2008.”

وتابع تاناكا قائلاً: “هذا الواقع سيصعّب الأمور على الاقتصاد العالمي، لذلك من الضروري أن تزيد الأوبك إنتاجها لمساعدة الاقتصاد العالمي على الانتعاش.”

وتجنب تاناكا الرد المباشر على سؤال تناول مدى فعالية خيار الغرب بالضغط على دول أوبك قبل اجتماعها الأخير لزيادة إنتاجها ما سهل لبعض دول المنظمة معارضة الخطوة.

وأوضح قائلاً: “نحن نتعاون مع أوبك على الدوام لأن عليهم أن يزيدوا الإنتاج إذا ما احتاجت السوق لذلك، أو سيكون على وكالة الطاقة الدولية ردم الفجوة في العرض، ومن المؤكد أن حصول انهيار اقتصادي عالمي لن يكون في صالح الدول المنتجة ولا المستهلكة.”

وتأتي هذه التصريحات في وقت نقلت فيه التقارير الإعلامية نية السعودية رفع الإنتاج من 8.8 ملايين برميل إلى عشرة ملايين برميل يومياً، ولكنها بذلك ستبقى خلف روسيا، التي ليست منضوية ضمن إطار منظمة الدول المصدرة للنفط “أوبك” والتي تنتج 10.26 مليون برميل.

وتعاني السوق العالمية من نقص في موارد بعض الدول التي تشهد اضطرابات، وعلى رأسها ليبيا، وقد سبق لوزارة النفط السعودية أن قالت إنها تستطيع مزج أنواع مختلفة لإنتاج خامات جديدة يمكنها تعويض النقص في الإنتاج الليبي من النفط الخفيف.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *